بحث  Skip Navigation Links
  حكايا وخفايا       تحيات اعتزاز وفخر بأبناء القدس.. / بقلم الناشر ورئيس التحرير جاك خزمو   ظلم واعوجاج..   التكريم الحقيقي ليس المزيف..   فكة شيكل   حصاد البيادر  
المزيد


إضافة تعليق طباعة المقال أرسل الى صديق

حزب الله يُرعب اسرائيل.. احتمالات وقوع حرب جديدة

 

 

 

خلال الفترة الماضية، كثرت جهات اسرائيلية عديدة من تهديداتها بشن حرب على حزب الله. وادعت أنها قادرة على مواجهة هذا الحزب، والقضاء عليه في أي حرب قادمة، وأضافت أنها لن تتردد في ضرب البنى التحتية في لبنان، واعادته للقرون الأولى، أي تدميره كاملاً.

هذه التهديدات الاسرائيلية لم تأت عن فراغ، بل جاءت عقب كلمات القاها أمين عام حزب الله السيد حسن نصر الله التي لم يهدد فيها اسرائيل، بل جعلها تعيش في رعب حين قال أنه قد يأتي اليوم الذي يطلب فيه من المجاهدين احتلال منطقة الجليل، وانه لا يستبعد مشاركة مئات الآلاف من المتطوعين في هذه الحرب، أي أن اسرائيل لن تواجه قوات من حزب الله وحدها، بل قوات من دول عديدة، أي حشود شعبية متنوعة، واذا شاركت بالفعل في هذه المعركة، فان اسرائيل ستكون في مأزق كبير جداً لأن كل ما لديها من قوة عسكرية لن تنفع في حال وقوع حرب شوارع، وحرب عصابات داخل اسرائيل!

 

أسباب الرعب الاسرائيلي

تعود أسباب الرعب الاسرائيلي من حزب الله إلى عدة أمور ووقائع ومن أهمها:-

·        أن السيد حسن نصر الله يمتاز بالمصداقية وقول الحقيقة، فهو صادق في تهديداته لاسرائيل.

·        يمتلك حزب الله أسلحة متطورة جداً، حصل عليها من ايران، وتقول مصادر عديدة أنه يمتلك مئات الآلاف من الصواريخ المتطورة. وأضافت هذه المصادر أن هناك مصانع صواريخ يمتلكها حزب الله في لبنان.

·        قد يخبىء حزب مفاجآت في امتلاكه لأسلحة متطورة قد تشل عمل سلاحي البحرية والجو في آن واحد.

·        هناك تخوف من أن حزب الله يقوم بحفر أنفاق تحت الحدود الشمالية، وان مجاهدي حزب الله سيفاجئون الجيش الاسرائيلي من الخلف. واذا استطاع هؤلاء المجاهدون احتلال اراض داخل "اسرائيل"، فان الوضع سيكون صعباً على اسرائيل! وقد يُحدث هذا "بلبلة" كبيرة، ناهيك عن نزوح الملايين من الشمال إلى الجنوب.

·        هناك خشية من معرفة حزب الله لمناطق حساسة في اسرائيل. وان تهديده بضرب خزان الأمونيا في حيفا أدخل اسرائيل في صراع في الاسراع بنقل هذا الخزان الى جنوب اسرائيل.

·        عندما يتوقع السيد نصر الله بمشاركة مئات الآلاف من المجاهدين في المعركة ضد اسرائيل، فهذا يعني أنهم لا يخافون الالغام ولا الاسلاك الشائكة، فانهم قادرون على اجتياز الحدود، وتجاوز كل المعوقات لذلك.

·        هناك تخوّف من أن سورية، وبعد القضاء على "الارهاب" كاملاً، فإنها لن تتردد في فتح جبهة الجولان والطلب إلى مجلس الأمن الدولي تطبيق قراره رقم 242. وسيكون على جبهة الجولان مقاتلون من لبنان ومن كل الدول العربية!

 

 

 

التعاون مع السعودية

من أجل محاولة ضرب حزب الله من الداخل، لا بدّ من التقارب من السعودية، التي هي على عداء مع حزب الله، حتى ان اميركا تقف ضد حزب الله ووصف الرئيس الاميركي دونالد ترامب هذا الحزب بأنه ارهابي، تماماً مثل حماس.

سورية ترغب في ازدياد قوة حزب الله، في حين أن السعودية تأمل القضاء عليه، وقد تُحرّض اسرائيل على شن حرب جديدة بتمويل سعودي. فالسعودية تعتبر حزب الله الذراع العسكري لايران في لبنان ولا بدّ من محاصرته.

وقد حاولت اسرائيل توجيه ضربة للحزب من الداخل اللبناني، من خلال دعم معارضته، والمطالبة بنزع سلاحه. ومن خلال تعاون اسرائيل مع السعودية، فان أعداء الحزب في لبنان، والموالين للسعودية سيساعدون اسرائيل في محاصرة الحزب من الداخل، وطعنه من الداخل، لكن هذا لن ينفع مع الحزب الآن لانه يحظى بشعبية كبيرة، وان تحالفاته قوية داخل لبنان.

كما أن الحزب يستخدم سياسة هادئة عاقلة حكيمة، إذ أنه لا يتطلع إلى حرب، ولكنه يقول أنه مستعد للدفاع عن لبنان.

ولا بدّ من القول أن اضعاف حزب الله يعني اضعاف محور المقاومة، أي اضعاف المحور المعادي للتطبيع مع اسرائيل، وهذا المحور سيقف بالمرصاد لكل الدول العربية التي تحاول التطبيع مع اسرائيل على حساب القضية الفلسطينية.

من هنا يمكن القول أن "حزب الله" هو العامل المشترك الذي يوحّد السعودية مع اسرائيل.. ولكنه في الوقت نفسه العائق القوي أمام محاولة هذين البلدين فرض حلول على القضية العربية الفلسطينية، وعلى القضايا الأخرى.

قد يدعى قائل أن التعاون السعودي الاسرائيلي غير وارد، وما يقال عنه سوى "أوهام" و"فبركات"، ولكن المعطيات الأمنية والاستخبارية، والتقارير العديدة التي تنشر تؤكد على وجود هذا التعاون منذ سنوات عديدة، وقبل بدء مؤامرة "الربيع" على العالم العربي! وان اسرائيل بحاجة ماسة للسعودية في تصفية القضية الفلسطينية وفي ضرب محور المقاومة، وكذلك السعودية بحاجة الى دعم اسرائيل لها في حربها ضد اليمن، وفي تصديها لايران، وفي حصولها على الموقع "القيادي" للعالم العربي، وللعالم "السني" أيضاً!

 

عوامل تشجع على الحرب

هناك عدة عوامل تساعد اسرائيل على شن حرب شاملة ووحشية على حزب الله ومن أهمها:-

·        وجود إدارة اميركية موالية وداعمة ومساندة لاسرائيل في كل الأمور، واعتبارها لمحور المقاومة، محور "الارهاب"، وأي حرب تشن ستلقى دعماً اميركياً كبيراً، ودعماً عربياً من الأنظمة الموالية أو التابعة لاميركا!

·        وجود حكومة يمينية متطرفة في اسرائيل، تريد المغامرة والمقامرة وتدعو الى فرض الرأي الاسرائيلي وبالقوة. وتشعر هذه الحكومة بأن اسرائيل قوية وقادرة على سحق حزب الله وحماس في معركة واحدة!

·        انقسام العالم العربي بين مؤيد للقضية الفلسطينية ومعارض لها، بين داعم لمحور المقاومة ورافض ومعاد لهذا المحور! هذا الانقسام يعني عدم وجود أي موقف عربي مناوىء لاسرائيل سواء في الساحة الدولية أو في الساحة الاقليمية، وهذا يشجع اسرائيل على استخدام القوة حتى تحصل على مزيد من ثقة الدول العربية بها كقوة رادعة وقادرة على فرض الاملاءات التي تريدها!

 

عوامل تعيق وتكبح جماح الحرب

هناك عوامل "تعرقل" و"تكبح" جماح الحماس لشن حرب ضد حزب الله. وهذه العوامل مهمة وخطيرة وتأخذها اسرائيل في الحسبان ومن أهمها:-

·        لدى حزب الله معلومات "استخبارية خطيرة" عن الأماكن الحساسة في اسرائيل، وبالتالي فان وصول الصواريخ اليها هو أمر غير مستبعد.

·        المعلومات الاستخبارية الاسرائيلية عن حزب الله ليست كاملة ودقيقة، إذ أن الحزب يُخفي الكثير من نشاطاته وفعالياته، ولا تريد اسرائيل تكرار أخطاء حرب تموز 2006.

·        هناك أسلحة متطورة لدى حزب الله، وتخشى اسرائيل من مفاجآت في الميدان!

·        مجاهدو حزب الله حصلوا على خبرة قتالية قوية وجيدة جدا من خلال المشاركة مع الجيش العربي السوري في مواجهة التنظيمات الارهابية الوحشية بقيادة تنظيم داعش والتنظيمات الأخرى. وهذه الخبرة تؤهل هؤلاء المجاهدون على القيام بعمليات مقاومة توعية قد تربك القيادتين العسكرية والسياسية في اسرائيل.

·        لقد كان بوسع اسرائيل في السابق نقل المعركة الى داخل ساحة العدو، ولكن حزب الله قادر اليوم على نقل المعركة الى داخل الساحة الاسرائيلية، وهذا يعني وقوع خسائر كبيرة، قد تؤدي الى خوف ورعب، وهذا الوضع سيؤدي بالتالي الى نزوح سكان شمال اسرائيل الى الجنوب، وقد يؤدي الى هجرة معاكسة!

·        إذا استطاع حزب الله الوصول الى منطقة الجليل بأي طريقة كانت، فان هذا سيخلق "بلبلة" داخل أوساط الجيش الاسرائيلي، والقيادة السياسية، وقد يخلق رعباً لا مثيل له.

·        هناك تخوف من أن حزب الله في الحرب القادمة سيعمل على حشد مقاتلين وبعشرات لا مئات الآلاف للمشاركة في هذه الحرب. وهذا ان تم، فان اسرائيل ستكون في مأزق كبير وخطير جداً، لأن دخول أو تسلل هؤلاء الى داخل اسرائيل سيشل عمل سلاح الجو الذي هو مصدر قوة اسرائيل.

·        الحرب مع حزب الله لن تكون سهلة في "هذه المرة"، وقد تكون مكلفة جدا جدا، وهذه الحرب قد تعرقل جهود اسرائيل لاقامة علاقات مع دول عربية، لان أي حرب اسرائيلية، ستذكر الشعوب العربية بالقضية الفلسطينية، وستكون الأنظمة العربية "الصديقة سراً" لاسرائيل في ورطة ولربما في خطر كبير!

انطلاقاً مما ذكر، فإن عوامل منع وقوع حرب جديدة هي أقوى وأكثر فاعلية من عوامل تشجع هذه الحرب. واضافة الى ذلك فان المؤسسة العسكرية في اسرائيل تريد تفادي وقوع أي حرب لأنها ستكون مدمرة، وستضع اسرائيل على حلبة تتلقى من خلالها "الضربات" حتى من الدول التي تقيم علاقات سرية معها!

وإن وقوع أي حرب ستساهم الى حد كبير في وقوف ايران الى جانب حزب الله، وتعزيز النفوذ الايراني في المنطقة. وهذا النفوذ سيكون على حساب نفوذ دول أخرى!

 

 

 

الحرب النفسية المتبادلة مستمرة

لا شك أن هناك حرباً نفسية قوية متبادلة بين "حزب الله" واسرائيل، إذ أن الثانية تشن هذه الحرب لتحقيق أهداف عديدة من أهمها:-

·        توجيه رسالة أو رسائل لحزب الله أنها مستعدة لأي حرب.

·        طمأنة الشعب الاسرائيلي على أن الجيش الاسرائيلي قادر على مواجهة أي حرب، وان زمام المبادرة هي بيد اسرائيل دائماً.

·        هناك مناورات عسكرية مستمرة لمحاكاة أي حرب محتملة مع حزب الله، مما يعني أن الوضع جيد، ولا داعي للقلق.

·        محاولة إثارة أعداء حزب الله في لبنان ليتحركوا ضد الحزب، ويمنعوا أي حرب قادمة قد تؤدي الى دمار كامل للبنان.

·        التأكيد للعالم من أن حزب الله يشكل خطراً على وجود اسرائيل، اضافة الى أمنها أيضاً، وبالتالي فهو تنظيم  "ارهابي"!

·        الحصول على مزيد من الأسلحة من اميركا من أجل تعزيز قوتها العسكرية، لا بل للحفاظ على تفوقها العَسكري.

في مقابل ذلك، فان حزب الله يشن حرباً نفسية ضد اسرائيل من خلال القول وتسريب معلومات حول استطاعة حزب الله احتلال منطقة الجليل، ومن خلال استطاعته قصف مواقع حساسة في اسرائيل من شماله الى جنوبه، وامكانية مشاركة مئات الآلاف من المجاهدين ضد اسرائيل في الحرب القادمة.

أهم هدف لحزب الله من هذه الحرب هو "منع وقوع حرب على لبنان" من خلال ابلاغ اسرائيل بأنها لن تكون حرب نزهة بل ستكون حرباً مدمرة لاسرائيل، أي أن الهدف الأساسي منع أي اعتداء على لبنان اذ أن حزب الله يشكل قوة ردع لا يستهان بها..

انطلاقاً مما ذكر فان حربا على لبنان لن تقع حاليا الا اذا سيطرت "الحماقة" على القيادة الاسرائيلية، عندها فان ثمن الحرب لن يكون بسيطاً، ولن تكون المعارك مقتصرة على حزب الله، إذ أن محور المقاومة كله  يدخل المعركة أو ينضم اليها، لأن هذا المحور لا يستطيع أن يقبل أن يكون حزب الله وحده في مواجهة اسرائيل، أو لقمة سائغة، بل سيظهر أن هذا المحور متماسك وقوي، وسيلقن كل من يعتدي على أحد أعضائه درساً كبيراً.

مهما كانت حماقة السياسيين في اسرائيل، إلا أن القيادة العسكرية لها تقييماتها، وبالتالي لن تخوض حرباً في الوقت الحاضر.. وخاصة ان اسرائيل تقترب من دول في العالم العربي، ولا تريد عرقلة لذلك!

العدد 1080
السنة السابعة والثلاثون
15,July,2017
المنبر الحر
حصاد البيادر
وقفة
فكة شيكل
محطة جريئة
شؤون فلسطينية
حكايا وخفايا
شؤون عربية
شؤون دولية
مواضيع اخرى
مقابلات
تقارير
أعمدة ثابتة
صوت الأسرى
شؤون اسرائيلية
مواضيع الغلاف
شؤون مسيحية
بيانات
شؤون الاسرى
اسلاميات
اخبار علمية وطبية
وفيات وتعازي
تهاني
القائمة البريدية
 

هل القدس في خطر؟ 

    
الصين تقول إن عدد حالات الإصابة بالفيروس ينخفض لليوم الثالث على التوالي، وسلطات هوبي تتعهد بإجراء "فحص طبي دوري" لسكان المقاطعة وعدم السماح لأي مؤسسة باستئناف العمل دون الحصول على تصريح. § مسؤولة بارزة في الأمم المتحدة تقول إن حظر الأسلحة المفروض على ليبيا استحال "مزحة"، بعد خرقه بشكلٍ يومي. وتطالب بتكثيف جهود المراقبة والمحاسبة. § النيابة العامة المصرية نفت تعرض الناشط الحقوقي باتريك جورج زكي، للتعذيب وأكدت أن احتجازه جاء بناء على تحقيقات فيها "من القرائن ومن المبررات الأخرى" ما ترى معه النيابة العامة استمرار حبسه احتياطيا. § وزارة الداخلية الروسية تعلن القبض على المهاجم المشتبه به وتؤكد أن دوافع الهجوم لا تزال مجهولة. § تحذيرات جديدة من المزيد من الفيضانات والأمطار الغزيرة وارتفاع سرعة الرياح في بريطانيا وسط هبوب العاصفة دينيس. § الشرطة في كوستاريكا تقول إن تلك أكبر ضبطية مخدرات في تاريخ البلاد، وكانت في طريقها إلى هولندا. § رعب يحاصرنا كل يوم مع متابعة أخبار فيروس الكورونا الذي أودى حتى الان بحياة أكثر من ألف شخص § ضطرت أسر نازحة بمخيم بدائي قرب أعزاز بمحافظة حلب للجوء للخيام في ظل برد قارس لانه لا مال لديهم للاستئجار. § يقول عمرو إنه لا يزال يعتبر نفسه مسلما وإن الدين الإسلامي يتقبل الجميع § جميعا نعلم أن الزائدة الدودية "بلا فائدة" ولكنها ليست العضو الوحيد في الجسد البشري الذي يعد من "بقايا التطور"، فما هي الأعضاء أو الأجزاء الأخرى؟ إليك ستة منها. § علماء ناسا يقولون إنهم عدلوا تماما عن التصور السابق لكيف نشأت الكواكب بمجموعتنا الشمسية. كان العلماء يظنون أنها نشأت عبر ارتطامات عنيفة.. اما الان فالأرجح أنها كونت برفق § كشف تحقيق أجراه فريق بي بي سي Africa Eye عن أدلة صادمة في مقاطع فيديو تظهر ممارسة التعذيب من طرف عدة فروع من الشرطة النيجيرية. § مشاهد إراقة الدماء لم تفارق مخيلة سومية تورا، التي شبّتْ عن الطوق لاجئةً أفغانية في باكستان، وأصبحت الأولى في بلادها التي تحصل على منحة "رودس" بجامعة أكسفورد البريطانية. § ثمة انخفاض في عدد الأشخاص الذين يمارسون الجنس بانتظام، وفقا لبحث نُشر في المجلة الطبية البريطانية، فهل للنظام الغذائي علاقة بانخفاض الرغبة الجنسية؟ § حالة إصابة واحدة بفيروس كورونا في كاليفورنيا وسلطات الولاية تعتبر المنشورات المزيفة التي تنصح بتجنب تناول الطعام في المطاعم الآسيوية جزءا من سلسلة حوادث عنصرية. § علماء يقولون إنهم دحضوا "بشكل قاطع" النظرية السائدة بشأن نشأة الكواكب في نظامنا الشمسي. § في محافظة إدلب السورية التي تشهد معارك دامية كنوز أثرية وثقافية لا تقدر بثمن وهي الأخرى ضحية للحرب الطاحنة التي يعيشها هذا البلد منذ تسع سنوات. § الاتحاد الأوروبي لكرة القدم قال إن مانشستر سيتي ارتكب "انتهاكات خطيرة" للائحة اللعب النظيف المالية، لكن النادي أكد أنه ينوي الطعن على القرار أمام المحكمة الدولية للتحكيم الرياضي. § أوضح وزير العدل المغربي أن النيابة العامة جزء من السلطة القضائية وان المغرب أختار أن ينتقل الى نموذج لا يأخذ فيه وزير العدل الهاتف ليعطي تعليمات للنيابة العامة. § تحدثنا في ترندينغ مع بطلة التايكوندو المغربية فاطمة الزهراء أبو فارس عن إصرارها على المشاركة في أولمبياد طوكيو 2020، بعد قرار الجامعة الملكية المغربية للتايكوندو إقصائها. § ما هو أبرز ما يميز الروايات التي وصلت إلى القائمة القصيرة للجائزة العالمية للرواية العربية لعام 2020؟ § ناقشت صحف بريطانية صباح الأحد في نسخها الورقية والرقمية، مخاطر وصول فيروس كورونا إلى القارة الأفريقية، والإفراج عن سائح بريطاني في مصر بعد اتهامه بالتحرش، والمعايير الأمنية في فيسبوك ومنصات التواصل الاجتماعي. § يحلل كتاب رأي في صحف عربية موقف تركيا الأخير بإرسال حشود عسكرية إلى شمالي محافظة إدلب السورية، ومنهم من يشير إلى أن "خذلان" الولايات المتحدة والناتو لأردوغان كان وراء هذه الخطوة. § يضم معرض جديد الأعمال الرائدة للرسام الفلمنكي يان فان إيك التي تتضمن عددا مذهلا من العناصر الفنية التي تظهر للمرة الأولى على الإطلاق في عالم الفن الغربي. § الأبحاث الطبية الحديثة قد تقلب بعض قناعاتنا السائدة حول الدهون في الجسم، إذ يعتقد علماء أن هناك نوعاً من الدهون المخبأة داخل أجسامنا قد تساعد في جعلنا نحاف القامة. § مأساة النازحين من إدلب بسورية تتفاقم وتقارير تتحدث عن أن النظام يستخدم سياسية الأرض المحروقة ، روسيا لاتغير أزمة النازحين اهتماما واتهامات للعالم بأنه يتجاهل كارثة إنسانية § ارتفع عدد الوفيات وحالات الإصابة الناجمة عن فيروس كورونا في الصين بشكل كبير بعد تسجيل 242 حالة وفاة في يوم واحد بمقاطعة هوبي، إضافة إلى 15 ألف إصابة. برأيكم هل يعد الوباء فيروسا أم مؤامرة؟ § أعلنت أرامكو السعودية عن أسعار البنزين المحدّثة ابتداءً من اليوم 16 فبراير/شباط 2020، فماذا قال السعوديون؟ § معتمرون أتراك يثيرون الجدل على مواقع التواصل الاجتماعي بعد ترديدهم لهتافات عن المسجد الأقصى خلال أدائهم مناسك العمرة. § صور من أنحاء متفرقة من المملكة المتحدة توثق لفعل الرياح القوية والأمطار الغزيرة التي تجتاح البلاد، جراء العاصفة دينيس. § صورة الفأرين تتفوق على عدد من اللقطات الرائعة في تصويت للجمهور على ترشيحات تالية لجوائز مسابقة "مصوّر الحياة البرية" لهذا العام. § آلاف الأزواج، الكثير منهم كانوا يرتدون الأقنعة، شاركوا في حفل زفافٍ نظمته كنيسة التوحيد قرب العاصمة سول . § مجموعة من الصور تختصر حياة نجم هوليوود الراحل كيرك دوغلاس. § غادرت بريطانيا الاتحاد الأوروبي رسميا في الساعة 23:00 (بتوقيت غرينتش) يوم الجمعة، وذلك بعد 47 عاما من عضويتها فيه. ومع العد التنازلي لموعد الخروج، عمت بريطانيا فعاليات لمؤيدي ومعارضي خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي (بريكست). § كشف أثري جديد في مصر يتضمن العثور على 16 مقبرة قديمة عمرها نحو ثلاثة آلاف عام بمنطقة الغريفة في محافظة المنيا، جنوبي العاصمة القاهرة. وعثر أثريون على تلك المقابر في منطقة تضم مدافن كبار كهنة الإله "جحوتي" وعدد من كبار المسؤولين الذين عاشوا حوالي عام 2600 قبل الميلاد. § مؤسس فيسبوك يطالب بسن قواعد تنظم النشر على الإنترنت، وفي الوقت ذاته يحذر من السيطرة المفرطة على حرية تعبير الأفراد. § هيئة الخدمات الصحية الوطنية البريطانية تحذر من أن الكثير من الناس قد يُطلب منهم عزل أنفسهم لمنع انتشار فيروس كورونا في بريطانيا. ولكن ماذا عليك أن تفعل إذا كانت هناك احتمالية أنك مصاب بالفيروس؟ § الولايات المتحدة وحركة طالبان الأفغانية تقتربان من إعلان اتفاق في غضون أيام، قد يمهد الطريق لمحادثات سلام بين الأطراف الأفغانية المختلفة نفسها وبالتالي انسحاب القوات الأمريكية من البلاد. § مصر أول دولة عربية تصل إلى 100 مليون نسمة، مما أثار مخاوف حول خطورة الزيادة السكانية على مستقبل البلاد والوضع الاقتصادي، بينما يرى البعض أنه قد تكون مؤشرا إيجابيا إذا تم استخدامها على النحو الأمثل. § العديد من الدول تُزيد ميزانيات الإنفاق العسكري فيها وسط تصاعد القلق الأمني في عالمنا غير المستقر. § أطفال نازحون ماتوا من البرد في المنطقة الحدودية السورية-التركية. عن أوضاع صعبة في شمال سوريا تتحدث معلمة نازحة وتخشى نزوحا جماعيا آخر. § الشركات المنتجة للعلامات التجارية الرائجة في مجال الأزياء تتعرض للكثير من الهجوم بسبب استغلال الإغراء الجنسي للترويج للملابس النسائية. § الحبّ في المسيحية قيمة مقدسة، وفي البوذية طريق اليقظة. وبينما ترى ديانات مثل الهندوسية الجنس كفعل مقدّس، تطغى عليه لغة التحليل والتحريم في الإسلام. § باحث في مدينة مونتريال الكندية يقول إنه توصل إلى طريقة للتخلص من الآلام العاطفية الناتجة عن انفصال الشريكين، بـ"تعديل" الذكريات عن طريق العلاج، وبتناول أدوية تتحكم في الشعور بالألم. § بنوك بريطانيا تحذر من أن 8 ملايين جنيه استرليني فقدت في غضون 6 أشهر عبر عمليات احتيال عاطفي، وتوماس أحد ضحايا هذا النوع من الاحتيال يروي قصته. § باحثون يكشفون عن حفريات لنوع من السلاحف كان في حجم سيارة، ويبلغ طول السلحفاة من هذا النوع نحو أربعة أمتار، في أمريكا الجنوبية. § المواعدة عبر الإنترنت تحظى بشعبية كبيرة بين جميع الفئات العمرية في جميع أنحاء العالم، لكن ماهي معدلات نجاحها؟ إذا كنت تفكر في المواعدة عبر الانترنت في يوم عيد الحب هذا، فإليك 7 نصائح يمنكها زيادة فرصك في العثور على حبيب عبر الإنترنت. § إعلان عن وظيفة مراسل بي بي سي لشؤون الخليج § تتمكن من خلال هذه الصفحة أن تحصل على تعليمات تتيح لك التواصل مع مواقع بي بي سي الأخبارية. § راديو بي بي سي نيوز عربي يعود للبث من الخرطوم في السودان على موجة 90.6 إف إم بعدما توقف البث في السودان منذ عام 2010. § كأس العالم وملف الهجرة في أوروبا من أبرز الموضوعات التي اهتمت بها الصحف البريطانية في نسختها الورقية الصادرة صباح السبت. § النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو يواصل بدايته القوية في كأس العالم 2018 في روسيا ويحرز الهدف الوحيد لمنتخب بلاده في مرمى المغرب ليطيح بأسود الأطلس خارج المونديال. § الجمهور الياباني في كأس العالم بروسيا 2018 يثير إعجاب الجميع بتنظيفه المدرجات بعد المباريات. § مباريات كأس العالم وأداء المنتخبات العربية تهيمن على تعليقات المغردين العرب. § حقق المنتخب الإيراني لكرة القدم فوزا قاتلا على نظيره المغربي بنيجة 1-صفر في الجولة الأولى من منافسات المجموعة الثانية في مونديال روسيا 2018. § صحف عربية، وخاصة الخليجية، تشن هجوما على تغطية قناة بي ان سبورت القطرية لمباراة السعودية أمام روسيا في كأس العالم وتتهمها بـ"استغلال الرياضة في أغراض سياسية". § دليل بي بي سي للملاعب الروسية التي تستضيف مباريات بطولة كأس العالم 2018 § ستة جداول مصورة تعطيك كل ما تحتاجه من معلومات حول بطولة كأس العالم 2018 لكرة القدم التي تستضيفها روسيا. § مواعيد مباريات المنتخبات العربية في بطولة كأس العالم 2018 في روسيا والملاعب التي ستجرى المباريات فيها. § أربعة منتخبات عربية تشارك في نهائيات كأس العالم لكرة القدم والتي ستنطلق في 14 يونيو حزيران المقبل بالمباراة الافتتاحية للبطولة بين البلد المضيف روسيا والمملكة العربية السعودية، فما هي حظوظ المنتخبات العربية في المونديال؟ § ما هي المنتخبات العربية التي تأهلت لنهائيات كأس العالم 2018؟ ومن هم أبرز اللاعبين؟ § استهداف إيران لمواقع تمركز قوات أمريكية في العراق يعتبر ردا متواضعا بالنظر إلى مكانة قاسم سليماني في صفوف القيادات الإيرانية. فهل تخطط إيران للمزيد؟ § استخدم رواد الفضاء فرنا خاصا في محطة الفضاء الدولية لخبز الحلوى، لكن ما هو مذاق هذه المخبوزات؟ §