بحث  Skip Navigation Links
الصفحة الرئيسية
من نحن
الارشيف
سجل الزوار
اتصل بنا
اشتراكات
    حكايا وخفايا   فكة شيكل     حصاد البيادر   التضامن المتواصل مع أسرانا   تصريحات تيلرسون تؤكد جهله بالوضع في المنطقة   اسرائيل تورط ترامب.. /بقلم الناشر رئيس التحرير : جاك خزمو  
المزيد


إضافة تعليق طباعة المقال أرسل الى صديق

أميركا في عهد ترامب.. استغلال اسرائيلي بشع للعلاقة الوطيدة

 

 

محاولة فرض حل ممسوخ للقضية الفلسطينية

 

ما ان غادر الرئيس باراك اوباما البيت ليحل مكانه الرئيس الاميركي الجديد دونالد ترامب، حتى بدأت القيادة الاسرائيلية استغلال التغيير في الادارة، وعلاقة ترامب الجيدة مع اسرائيل، في طرح عطاءات لاقامة آلاف الوحدات السكنية الاستيطانية سواء في مناطق الضفة والقدس آخذين بعين الاعتبار عدة حقائق ومؤشرات ومن أهمها:

·        أكد الرئيس ترامب وقوفه الحازم والقوي الى جانب اسرائيل عندما طرح القرار 2334 على مجلس الأمن، وطالب باستخدام الفيتو الاميركي لافشاله!

·        أعلن عدة مرات خلال حملته الانتخابية أنه ليس ضد المستوطنات، ولا مانع لديه من ضمها الى اسرائيل.

·        عين سفيرا لاسرائيل هو دافيد فريدمان، وهو مؤيد للاستيطان وشارك في حملات حشد الأموال لهذه المستوطنات.

·        أكد ترامب وبكل صراحة أن القدس الموحدة هي عاصمة دولة اسرائيل.

هذه المؤشرات شجعت نتنياهو والوزراء الاسرائيليين على المضي قدما في توسيع البناء الاستيطاني، واقامة مستوطنات جديدة، وكذلك "تشريع" اغتصاب ومصادرة أراضٍ فلسطينية لصالح المستوطنات.

وتعالت الأصوات مؤخراً تطلب ضم مستوطنة معاليه أدوميم لاسرائيل، وهي بالفعل تابعة لاسرائيل سواء شئنا أو أبينا.

وهناك أصوات متطرفين تطالب القيادة الاسرائيلية بضم مناطق "ج" (C) في الضفة الغربية ومنع اقامة مشاريع فيها لصالح الفلسطينيين.

 

لقاء ترامب نتنياهو

كان نتنياهو يأمل أن يكون أول زعيم في العالم يلتقي بالرئيس ترامب، ولكن هذه الامنية لم تتحقق اذ سبقه الى ذلك رئيسة وزراء بريطانيا تيريزا ماي، وكذلك العاهل الاردني الملك عبد الله الثاني. اما لقاء نتنياهو فقد حدد يوم 15 شباط 2018. وقد تم تأجيل اللقاء لاسباب غير معلومة مع ان نتنياهو توقع ان يتم اللقاء اوائل شهر شباط الجاري. وعوضا عن ذلك فقد رتب نتنياهو لقاء مع رئيسة وزراء بريطانيا "ماي" يوم 6 شباط 2018، حوالي تسعة أيام قبل لقائه بالرئيس ترامب.

ومن أجل ان يكون اللقاء قويا ويضم مواضيع بحث عديدة، فقد أجّل نتنياهو بحث موضوع ضم "معاليه أدوميم"، وكذلك العديد من القضايا، حتى يأخذ موافقة ترامب عليها حتى لا يحرجه، ولا تكون هذه المستوطنات موضوع البحث الرئيسي.

نتنياهو سيطرح في اللقاء موضوع الملف النووي الايراني والتجارب الصاروخية الايرانية، وسيشكو بأن أمن اسرائيل في خطر. وكذلك سيبحث مشاركة اسرائيل اميركا في التصدي للارهاب وخاصة تنظيم داعش واخوانه من التنظيمات الارهابية.

ومن المتوقع أن يبحث نتنياهو مع الرئيس ترامب ممارسة ضغط على الدول العربية المعتدلة للتعاون مع اسرائيل، وتطبيع العلاقات معها لسببين:

الاول: من أجل التفاوض وايجاد حل حول القضية الفلسطينية اذ ان الجانب الفلسطيني لا يريد التفاوض، ولذلك فهو، أي نتنياهو، يريد العرب التفاوض مع اسرائيل بعد تطبيع العلاقات معها.

الثاني: التعاون المشترك للتصدي للارهاب من خلال تشكيل تحالف عسكري بهذا الخصوص.

وسيشرح نتنياهو وسيدعي بأن خيار الدولتين يشكل خطراً أمنياً على اسرائيل الا اذا اعترف الفلسطينيون بيهودية دولة اسرائيل، وكذلك تبقى السيادة الأمنية على المناطق الفلسطينية بيد اسرائيل. وبالاضافة الى كل ذلك، سيتهم السلطة الوطنية بدعم عمليات المقاومة ضد الاسرائيليين من خلال صرف مكافآت لعائلات الذين ينفذون هذه العمليات المقاومة. وسيتهم الرئيس عباس بأنه غير معني بالسلام.

 

حل ممسوخ

لن يقدم نتنياهو خطة حل او تصورا لاتفاق مع الجانب الفلسطيني، ولكنه سيقدم وعدا للرئيس ترامب باعداد ذلك التصور، وتقديمه له عبر لجان التحالف المشتركة.

وسيدعي نتنياهو بأن اقامة دولة فلسطينية مستقلة كاملاً هو أمر خطير للامن الاسرائيلي، لان اسرائيل لن تستطيع الاعتماد على القوى الامنية الفلسطينية. وقد يرضى نتنياهو بحكم ذاتي للفلسطينيين أو ادارة مدنية لهم. وان الدول العربية التي ستقيم علاقات مع اسرائيل ستدعم هذا الحل وهذا الحكم الذاتي الممسوخ!

ولن يتردد نتنياهو في قبول مبدأ تبادل اراضٍ ومواطنين، فهو مستعد للتخلص من منطقة المثلث بأكمله، فيتخلص من حكم مئات الآلاف من فلسطينيي الداخل. ويقول نتنياهو أنه من الضروري التخلص من نصف العرب في دولة اسرائيل حتى تكون الدولة يهودية، وفي هذا الأمر والتوجه يؤيده وزير الدفاع أفيغدور ليبرمان.

 

وعودات جديدة

دونالد ترامب سيجد تعهدات الرئيس بوش الابن الذي قطعها في رسالته لرئيس وزراء اسرائيل في نيسان 2004. وسيؤكد دعمه لاسرائيل، واتخاذ الاجراءات المناسبة لحماية أمنها.

ولكنه، أي ترامب، وضمن عقليته، يرفض أن تُملا عليه شروط ومطالب، فهو يؤمن بعظمة اميركا وقوتها. وبالتالي سيقول وبصورة غير مباشرة لنتنياهو "اذا حبيبك عسل فلا تلحسه كله".. أي لا ضرورة لاجراءات استفزازية، ولا ضرورة لقوانين استفزازية أيضا. وسيقدم وعدا للضغط على القيادة الفلسطينية للعودة الى طاولة المفاوضات. لانه معني بحل هذا النزاع من أجل ازالة الأخطار المحدقة باسرائيل.

اللقاء سيكون مثمراً وجيداً، ولكن نتنياهو سيفهم أن ترامب  معني بالداخل وفي قضايا أخرى أكثر أهمية، فلا يريد من نتنياهو او من غيره من زعماء العالم ابعاده عن قائمة  أولوياته التي أعدها هو بنفسه مع أعضاء طاقم ادارته!

العدد 1078
السنة السابعة والثلاثون
29,April,2017
كلمة المحرر / بقلم جاك خزمو
حصاد البيادر
وقفة
فكة شيكل
محطة جريئة
شؤون فلسطينية
حكايا وخفايا
شؤون عربية
شؤون دولية
مواضيع اخرى
مقابلات
تقارير
أعمدة ثابتة
صوت الأسرى
مواضيع الغلاف
شؤون اسرائيلية
شؤون مسيحية
بيانات
شؤون الاسرى
اسلاميات
اخبار علمية وطبية
وفيات وتعازي
تهاني
القائمة البريدية
 

هل القدس في خطر؟ 

    
الشرطة في بريطانيا تعلن مقتل 19 شخصا وإصابة نحو 50 آخرين في انفجار بقاعة للحفلات الموسيقية في مدينة مانشستر بشمال البلد. § الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يقول - خلال زيارته لإسرائيل - إن إيران "تمول وتدرب إرهابيين"، ويؤكد على أنه لن يسمح لها بـ"امتلاك أسلحة نووية". § تقارير تفيد بأن المستشار السابق للأمن القومي الأمريكي مايكل فلين يعتزم رفض تسليم وثائق لجنة مجلس الشيوخ التي تحقق في مزاعم تدخل روسيا في الانتخابات الرئاسية. § تواصل احتجاجات المطالبين بفرص عمل في منشأة نفطية جنوبي تونس، ومقتل محتج دهسته سيارة شرطة بالخطأ. § اعتقال 141 شخصا كانوا يحضرون "حفلا جنسيا للمثليين" في حمام في العاصمة الأندونيسية جاكارتا. § عشرات المتهمين من ضباط الجيش التركي من المشتبه بمشاركتهم في الانقلاب الفاشل يسيرون وسط حشد غاضب في بداية محاكمة جماعية بالقرب من العاصمة أنقرة. § الحمم المتوهجة من بركان كيلويا تتدفق إلى الأسفل نحو بولاما بالي في هاواي. § فريق من العلماء في بريطانيا يبحثون عما إذا كان جهاز المناعة المفرط في النشاط سببا في حالات من الاكتئاب. § طفلة تنجو من الغرق بأعجوبة بعد أن سحبها أسد بحر كبير كانت تلعب معه. § ملفات عدة بانتظار الرئيس الإيراني حسن روحاني بعد انتخابه لفترة رئاسية جديدة على رأسها الاقتصاد والعلاقات مع الولايات المتحدة. § انتشار مقطع فيديو يظهر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وهو يرقص رقصة "العرضة" السعودية بصحبة الملك سلمان بن عبد العزيز. § " زان تي في " أو "تلفزيون النساء" قناة تلفزيونية أفغانية جديدة مخصصة للمرأة وتشرف عليها النساء. § تزايد عدد ضحايا الكوليرا في اليمن ينذر بتحول المرض إلى وباء بسبب ندرة المياه العذبة وقلة المواد الطبية، بحسب ما ذكرته منظمات إنسانية. § رئيس البرازيل ميشيل تامر يعتزم مطالبة المحكمة العليا بتعليق تحقيقات ضده، ويقول إنه حدث تلاعب في الأدلة الرئيسية بالقضية. § وزراء تجارة دول منطقة آسيا والمحيط الهادئ يتفقون على إحياء اتفاقية التجارة المعروفة باسم الشراكة عبر المحيط الهادئ (TPP)، رغم تخلّي الرئيس الأمريكي دونالد ترامب عنها. § شركة بريطانية، تعمل في مجال استشارات التصميمات، تتعاون مع شركة تصنيع صينية عملاقة لإنتاج ما تقولان إنه المصباح الشمسي الأرخص ثمنا في العالم. § المخرج السينمائي سيد أناند يعرب عن سعادته برسالة بعثها الممثل الأمريكي سيلفستر ستالون يتمنى فيها التوفيق للقائمين على نسخة هندية من فيلمه الشهير "رامبو". § مروان فيلايني، لاعب الوسط البلجيكي في فريق مانشستر يونايتد، يقول إنه يتمتع بـ"ثقة" زملائه في الفريق ومدربه جوزيه مورينو. § يسافر فريق برنامج 4تك للمرة الاولى كوبا ويقدمون حلقة مميزة عن أبرز التقنيات المحلية التي يطورها الكوبيون في مجالات السيارات، صناعة السكر، ولقاح لمكافحة سرطان الرئة. § نستضيف في هذه الحلقة حقوقية وقانونية جزائرية اقتحمت سلك القضاء كما انخرطت في دهاليز السياسة، تترأس حزبا اتخذته منبرا للدفاع عن حقوق المرأة. § يروي فايز السرّاج رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق في ليبيا تفاصيل عن محاولة اغتياله لبرنامج "المشهد" ويأخذنا في جولة على المشهد العام في ليبيا. § اهتمت الصحف البريطانية بزيارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب للسعودية وجاءت إحدى المقالات تحت عنوان "ترامب الخبير في شؤون الإسلام الذي تريده الرياض"، فضلاً عن إلقاء الضوء على تجربة لجوء أول عائلة سورية لاسكلتلندا. § صحف عربية تهتم بزيارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إلى المملكة العربية السعودية ومشاركته في القمة العربية الإسلامية هناك، والتي جاءت قبل توجهه إلى إسرائيل والأراضي الفلسطينية يوم الاثنين. § العاصفة، التي استمرت لدقائق معدودة، أحدثت دمارا هائلا بمدينة أوترخت الهولندية، والآن يبدو أن هناك تفسيرا لما حدث. § عقود عمل المغتربين تتضمن الآن بدلات أقل، ما يجعل تعليم أبنائهم أكثر تكلفة من أي وقت مضى. لكن بعض البلدان تعالج هذه المشكلة بخيارات يمكن للوافدين تحملها. § الرئيس الأمريكي دونالد ترمب يقول في قمة إسلامية أمريكية في الرياض إن إيران تمول شراء الأسلحة وتدريب ميلشيات تنشر الدمار والفوضى ، ووجود بند "محاربة النفوذ الإيراني" ضمن أبرز أهداف قمم ترمب في الرياض يثير جدلا حول إمكانية تحقيقه. § صندوق الاستثمارات العامة في السعودية يعلن عن إنشاء شركة صناعات عسكرية وطنية تحمل اسم "الشركة السعودية للصناعات العسكرية". الخطوة تأتي بعد أقل من أسبوع من الافصاح عن صفقة عسكرية أمريكية إلى المملكة تبلغ حوالي 100 مليار دولار أمريكي. فما أبعاد الطموح العسكري السعودي؟ § قضايا اليوم: المغردون في العالم العربي يتابعون قمة الرياض عن قرب، واحتفال مشجعي ريال مدريد بفوز فريقهم بلقب الدوري. § قضايا عديدة استوقفت انتباه المغردين العرب، جاء على رأسها القمة العربية الإسلامية الأمريكية المنعقدة في العاصمة السعودية الرياض والتحضيرات لشهر رمضان. § أبرز ما التقطته عدسات الصحافة العالمية في أسبوع § شهدت بريطانيا، حفل زواج "بيبا" شقيقة دوقة كامبريدج، وزوجة ولي عهد بريطانيا كيت ميدلتون، ووصفت الصحف البريطانية الحفل بأنه "زفاف العام" § بي بي سي تواصلت مع عدد من السوريين العالقين على الحدود الجزائرية-المغربية الذي تحدثوا عن حياتهم اليومية شديدة الصعوبة في الصحراء وأملهم في دخول المغرب قبل حلول شهر رمضان. § بمناسبة مرور 70 عاما على انطلاق مهرجان كان السينمائي، انتقت ليزا ماري راي، محررة الصور في وكالة غيتي إيمدج للصور، بعض لحظاتها المفضلة. § على الساحل الشرقي للهند، في ولاية أوديشا، توجد ثلاثة مواقع كبيرة لوضع بيض أحد أصغر السلاحف البحرية في العالم، وهي سلاحف "أوليف ريدلي". في كل شتاء، تعود الآلاف من الإناث إلى هذه الشواطئ من أجل عملية التناسل. § الجميع يتفق على أن حبوب منع الحمل كان لها تبعات اجتماعية جمة، لكنها أحدثت ثورة اقتصادية أيضا، وربما كانت أهم تغير اقتصادي في أواخر القرن العشرين. § باحثون يقولون إن أكثر طريقة صحية لطهي فطر عيش الغراب هي بالشواء أو باستخدام جهاز الميكروويف، وذلك بهدف الحفاظ على القيمة الغذائية. § خرجت احر دفعة من مقاتلي المعارضة من حي الوعر في مدينة حمص السورية وبذلك استعادت الحكومة السيطرة على كامل المدينة التي كانت تسميها المعارضة "عاصمة الثورة". § الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يختتم زيارته للسعودية تاركا مجموعة من القضايا التي أثارت جدلا خلال زيارته يسعى التقرير التالي إلى تسليط الضوء على بعض منها. § تسلسل تاريخي للعلاقات بين المملكة العربية السعودية والولايات المتحدة الأمريكية. § بعد 146 عاما من العروض، يقدم سيرك "رينغلينغ بروس وبارنوم آند بايلي" الأمريكي، الأشهر في العالم، آخر عرض له في نيويورك الأحد. §