بحث  Skip Navigation Links
  حكايا وخفايا       تحيات اعتزاز وفخر بأبناء القدس.. / بقلم الناشر ورئيس التحرير جاك خزمو   ظلم واعوجاج..   التكريم الحقيقي ليس المزيف..   فكة شيكل   حصاد البيادر  
المزيد


إضافة تعليق طباعة المقال أرسل الى صديق

حزب الله يُرعب اسرائيل.. احتمالات وقوع حرب جديدة

 

 

 

خلال الفترة الماضية، كثرت جهات اسرائيلية عديدة من تهديداتها بشن حرب على حزب الله. وادعت أنها قادرة على مواجهة هذا الحزب، والقضاء عليه في أي حرب قادمة، وأضافت أنها لن تتردد في ضرب البنى التحتية في لبنان، واعادته للقرون الأولى، أي تدميره كاملاً.

هذه التهديدات الاسرائيلية لم تأت عن فراغ، بل جاءت عقب كلمات القاها أمين عام حزب الله السيد حسن نصر الله التي لم يهدد فيها اسرائيل، بل جعلها تعيش في رعب حين قال أنه قد يأتي اليوم الذي يطلب فيه من المجاهدين احتلال منطقة الجليل، وانه لا يستبعد مشاركة مئات الآلاف من المتطوعين في هذه الحرب، أي أن اسرائيل لن تواجه قوات من حزب الله وحدها، بل قوات من دول عديدة، أي حشود شعبية متنوعة، واذا شاركت بالفعل في هذه المعركة، فان اسرائيل ستكون في مأزق كبير جداً لأن كل ما لديها من قوة عسكرية لن تنفع في حال وقوع حرب شوارع، وحرب عصابات داخل اسرائيل!

 

أسباب الرعب الاسرائيلي

تعود أسباب الرعب الاسرائيلي من حزب الله إلى عدة أمور ووقائع ومن أهمها:-

·        أن السيد حسن نصر الله يمتاز بالمصداقية وقول الحقيقة، فهو صادق في تهديداته لاسرائيل.

·        يمتلك حزب الله أسلحة متطورة جداً، حصل عليها من ايران، وتقول مصادر عديدة أنه يمتلك مئات الآلاف من الصواريخ المتطورة. وأضافت هذه المصادر أن هناك مصانع صواريخ يمتلكها حزب الله في لبنان.

·        قد يخبىء حزب مفاجآت في امتلاكه لأسلحة متطورة قد تشل عمل سلاحي البحرية والجو في آن واحد.

·        هناك تخوف من أن حزب الله يقوم بحفر أنفاق تحت الحدود الشمالية، وان مجاهدي حزب الله سيفاجئون الجيش الاسرائيلي من الخلف. واذا استطاع هؤلاء المجاهدون احتلال اراض داخل "اسرائيل"، فان الوضع سيكون صعباً على اسرائيل! وقد يُحدث هذا "بلبلة" كبيرة، ناهيك عن نزوح الملايين من الشمال إلى الجنوب.

·        هناك خشية من معرفة حزب الله لمناطق حساسة في اسرائيل. وان تهديده بضرب خزان الأمونيا في حيفا أدخل اسرائيل في صراع في الاسراع بنقل هذا الخزان الى جنوب اسرائيل.

·        عندما يتوقع السيد نصر الله بمشاركة مئات الآلاف من المجاهدين في المعركة ضد اسرائيل، فهذا يعني أنهم لا يخافون الالغام ولا الاسلاك الشائكة، فانهم قادرون على اجتياز الحدود، وتجاوز كل المعوقات لذلك.

·        هناك تخوّف من أن سورية، وبعد القضاء على "الارهاب" كاملاً، فإنها لن تتردد في فتح جبهة الجولان والطلب إلى مجلس الأمن الدولي تطبيق قراره رقم 242. وسيكون على جبهة الجولان مقاتلون من لبنان ومن كل الدول العربية!

 

 

 

التعاون مع السعودية

من أجل محاولة ضرب حزب الله من الداخل، لا بدّ من التقارب من السعودية، التي هي على عداء مع حزب الله، حتى ان اميركا تقف ضد حزب الله ووصف الرئيس الاميركي دونالد ترامب هذا الحزب بأنه ارهابي، تماماً مثل حماس.

سورية ترغب في ازدياد قوة حزب الله، في حين أن السعودية تأمل القضاء عليه، وقد تُحرّض اسرائيل على شن حرب جديدة بتمويل سعودي. فالسعودية تعتبر حزب الله الذراع العسكري لايران في لبنان ولا بدّ من محاصرته.

وقد حاولت اسرائيل توجيه ضربة للحزب من الداخل اللبناني، من خلال دعم معارضته، والمطالبة بنزع سلاحه. ومن خلال تعاون اسرائيل مع السعودية، فان أعداء الحزب في لبنان، والموالين للسعودية سيساعدون اسرائيل في محاصرة الحزب من الداخل، وطعنه من الداخل، لكن هذا لن ينفع مع الحزب الآن لانه يحظى بشعبية كبيرة، وان تحالفاته قوية داخل لبنان.

كما أن الحزب يستخدم سياسة هادئة عاقلة حكيمة، إذ أنه لا يتطلع إلى حرب، ولكنه يقول أنه مستعد للدفاع عن لبنان.

ولا بدّ من القول أن اضعاف حزب الله يعني اضعاف محور المقاومة، أي اضعاف المحور المعادي للتطبيع مع اسرائيل، وهذا المحور سيقف بالمرصاد لكل الدول العربية التي تحاول التطبيع مع اسرائيل على حساب القضية الفلسطينية.

من هنا يمكن القول أن "حزب الله" هو العامل المشترك الذي يوحّد السعودية مع اسرائيل.. ولكنه في الوقت نفسه العائق القوي أمام محاولة هذين البلدين فرض حلول على القضية العربية الفلسطينية، وعلى القضايا الأخرى.

قد يدعى قائل أن التعاون السعودي الاسرائيلي غير وارد، وما يقال عنه سوى "أوهام" و"فبركات"، ولكن المعطيات الأمنية والاستخبارية، والتقارير العديدة التي تنشر تؤكد على وجود هذا التعاون منذ سنوات عديدة، وقبل بدء مؤامرة "الربيع" على العالم العربي! وان اسرائيل بحاجة ماسة للسعودية في تصفية القضية الفلسطينية وفي ضرب محور المقاومة، وكذلك السعودية بحاجة الى دعم اسرائيل لها في حربها ضد اليمن، وفي تصديها لايران، وفي حصولها على الموقع "القيادي" للعالم العربي، وللعالم "السني" أيضاً!

 

عوامل تشجع على الحرب

هناك عدة عوامل تساعد اسرائيل على شن حرب شاملة ووحشية على حزب الله ومن أهمها:-

·        وجود إدارة اميركية موالية وداعمة ومساندة لاسرائيل في كل الأمور، واعتبارها لمحور المقاومة، محور "الارهاب"، وأي حرب تشن ستلقى دعماً اميركياً كبيراً، ودعماً عربياً من الأنظمة الموالية أو التابعة لاميركا!

·        وجود حكومة يمينية متطرفة في اسرائيل، تريد المغامرة والمقامرة وتدعو الى فرض الرأي الاسرائيلي وبالقوة. وتشعر هذه الحكومة بأن اسرائيل قوية وقادرة على سحق حزب الله وحماس في معركة واحدة!

·        انقسام العالم العربي بين مؤيد للقضية الفلسطينية ومعارض لها، بين داعم لمحور المقاومة ورافض ومعاد لهذا المحور! هذا الانقسام يعني عدم وجود أي موقف عربي مناوىء لاسرائيل سواء في الساحة الدولية أو في الساحة الاقليمية، وهذا يشجع اسرائيل على استخدام القوة حتى تحصل على مزيد من ثقة الدول العربية بها كقوة رادعة وقادرة على فرض الاملاءات التي تريدها!

 

عوامل تعيق وتكبح جماح الحرب

هناك عوامل "تعرقل" و"تكبح" جماح الحماس لشن حرب ضد حزب الله. وهذه العوامل مهمة وخطيرة وتأخذها اسرائيل في الحسبان ومن أهمها:-

·        لدى حزب الله معلومات "استخبارية خطيرة" عن الأماكن الحساسة في اسرائيل، وبالتالي فان وصول الصواريخ اليها هو أمر غير مستبعد.

·        المعلومات الاستخبارية الاسرائيلية عن حزب الله ليست كاملة ودقيقة، إذ أن الحزب يُخفي الكثير من نشاطاته وفعالياته، ولا تريد اسرائيل تكرار أخطاء حرب تموز 2006.

·        هناك أسلحة متطورة لدى حزب الله، وتخشى اسرائيل من مفاجآت في الميدان!

·        مجاهدو حزب الله حصلوا على خبرة قتالية قوية وجيدة جدا من خلال المشاركة مع الجيش العربي السوري في مواجهة التنظيمات الارهابية الوحشية بقيادة تنظيم داعش والتنظيمات الأخرى. وهذه الخبرة تؤهل هؤلاء المجاهدون على القيام بعمليات مقاومة توعية قد تربك القيادتين العسكرية والسياسية في اسرائيل.

·        لقد كان بوسع اسرائيل في السابق نقل المعركة الى داخل ساحة العدو، ولكن حزب الله قادر اليوم على نقل المعركة الى داخل الساحة الاسرائيلية، وهذا يعني وقوع خسائر كبيرة، قد تؤدي الى خوف ورعب، وهذا الوضع سيؤدي بالتالي الى نزوح سكان شمال اسرائيل الى الجنوب، وقد يؤدي الى هجرة معاكسة!

·        إذا استطاع حزب الله الوصول الى منطقة الجليل بأي طريقة كانت، فان هذا سيخلق "بلبلة" داخل أوساط الجيش الاسرائيلي، والقيادة السياسية، وقد يخلق رعباً لا مثيل له.

·        هناك تخوف من أن حزب الله في الحرب القادمة سيعمل على حشد مقاتلين وبعشرات لا مئات الآلاف للمشاركة في هذه الحرب. وهذا ان تم، فان اسرائيل ستكون في مأزق كبير وخطير جداً، لأن دخول أو تسلل هؤلاء الى داخل اسرائيل سيشل عمل سلاح الجو الذي هو مصدر قوة اسرائيل.

·        الحرب مع حزب الله لن تكون سهلة في "هذه المرة"، وقد تكون مكلفة جدا جدا، وهذه الحرب قد تعرقل جهود اسرائيل لاقامة علاقات مع دول عربية، لان أي حرب اسرائيلية، ستذكر الشعوب العربية بالقضية الفلسطينية، وستكون الأنظمة العربية "الصديقة سراً" لاسرائيل في ورطة ولربما في خطر كبير!

انطلاقاً مما ذكر، فإن عوامل منع وقوع حرب جديدة هي أقوى وأكثر فاعلية من عوامل تشجع هذه الحرب. واضافة الى ذلك فان المؤسسة العسكرية في اسرائيل تريد تفادي وقوع أي حرب لأنها ستكون مدمرة، وستضع اسرائيل على حلبة تتلقى من خلالها "الضربات" حتى من الدول التي تقيم علاقات سرية معها!

وإن وقوع أي حرب ستساهم الى حد كبير في وقوف ايران الى جانب حزب الله، وتعزيز النفوذ الايراني في المنطقة. وهذا النفوذ سيكون على حساب نفوذ دول أخرى!

 

 

 

الحرب النفسية المتبادلة مستمرة

لا شك أن هناك حرباً نفسية قوية متبادلة بين "حزب الله" واسرائيل، إذ أن الثانية تشن هذه الحرب لتحقيق أهداف عديدة من أهمها:-

·        توجيه رسالة أو رسائل لحزب الله أنها مستعدة لأي حرب.

·        طمأنة الشعب الاسرائيلي على أن الجيش الاسرائيلي قادر على مواجهة أي حرب، وان زمام المبادرة هي بيد اسرائيل دائماً.

·        هناك مناورات عسكرية مستمرة لمحاكاة أي حرب محتملة مع حزب الله، مما يعني أن الوضع جيد، ولا داعي للقلق.

·        محاولة إثارة أعداء حزب الله في لبنان ليتحركوا ضد الحزب، ويمنعوا أي حرب قادمة قد تؤدي الى دمار كامل للبنان.

·        التأكيد للعالم من أن حزب الله يشكل خطراً على وجود اسرائيل، اضافة الى أمنها أيضاً، وبالتالي فهو تنظيم  "ارهابي"!

·        الحصول على مزيد من الأسلحة من اميركا من أجل تعزيز قوتها العسكرية، لا بل للحفاظ على تفوقها العَسكري.

في مقابل ذلك، فان حزب الله يشن حرباً نفسية ضد اسرائيل من خلال القول وتسريب معلومات حول استطاعة حزب الله احتلال منطقة الجليل، ومن خلال استطاعته قصف مواقع حساسة في اسرائيل من شماله الى جنوبه، وامكانية مشاركة مئات الآلاف من المجاهدين ضد اسرائيل في الحرب القادمة.

أهم هدف لحزب الله من هذه الحرب هو "منع وقوع حرب على لبنان" من خلال ابلاغ اسرائيل بأنها لن تكون حرب نزهة بل ستكون حرباً مدمرة لاسرائيل، أي أن الهدف الأساسي منع أي اعتداء على لبنان اذ أن حزب الله يشكل قوة ردع لا يستهان بها..

انطلاقاً مما ذكر فان حربا على لبنان لن تقع حاليا الا اذا سيطرت "الحماقة" على القيادة الاسرائيلية، عندها فان ثمن الحرب لن يكون بسيطاً، ولن تكون المعارك مقتصرة على حزب الله، إذ أن محور المقاومة كله  يدخل المعركة أو ينضم اليها، لأن هذا المحور لا يستطيع أن يقبل أن يكون حزب الله وحده في مواجهة اسرائيل، أو لقمة سائغة، بل سيظهر أن هذا المحور متماسك وقوي، وسيلقن كل من يعتدي على أحد أعضائه درساً كبيراً.

مهما كانت حماقة السياسيين في اسرائيل، إلا أن القيادة العسكرية لها تقييماتها، وبالتالي لن تخوض حرباً في الوقت الحاضر.. وخاصة ان اسرائيل تقترب من دول في العالم العربي، ولا تريد عرقلة لذلك!

العدد 1080
السنة السابعة والثلاثون
15,July,2017
المنبر الحر
حصاد البيادر
وقفة
فكة شيكل
محطة جريئة
شؤون فلسطينية
حكايا وخفايا
شؤون عربية
شؤون دولية
مواضيع اخرى
مقابلات
تقارير
أعمدة ثابتة
صوت الأسرى
شؤون اسرائيلية
مواضيع الغلاف
شؤون مسيحية
بيانات
شؤون الاسرى
اسلاميات
اخبار علمية وطبية
وفيات وتعازي
تهاني
القائمة البريدية
 

هل القدس في خطر؟ 

    
بينما تستعد الخرطوم لاحتجاجات حاشدة، المجلس العسكري الانتقالي في السودان يتفق مع قادة المظاهرات على تشكيل لجنة مشتركة لحل الخلافات. § الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي يصدر قرارا بفرض حالة الطوائ في أنحاء البلاد لمدة ثلاثة أشهر، وذلك بعد انتهائها بعدة أيام. § من يقف وراء تجارة الحشيش المغربي التي يقدر حجمها بمليارات الدولارات؟ تحقيق استقصائي جديد من بي بي سي عربي تتحدث فيه إلى مزارعي نبتة القنب، ومهربيه، والسلطات التي تحاول تتبعهم وإلقاء القبض عليهم. § قصة ستيف لاعب الجودو الناجح، الذي خضع لجراحة ليتحول إلى ستيفاني بعد 40 سنة من الزواج وإصابة زوجته بالخرف. § الولايات المتحدة أعلنت في وقت سابق عدم تمديد إعفاء بعض الدول من العقوبات المفروضة على شراء النفط الإيراني بدءاً من الشهر المقبل، التقرير التالي يرصد إلى مدى قد يؤثر مثل هذا القرار على أسعار النفط وعلى الاقتصاد العالمي. § عندما اندلع حريق كاتدرائية نوتردام دار الحديث عن تطور فن العمارة الكنسية والتي شهدت أولى خطوتها سوريا. نعرض فيما يلي الشبه بين نوتردام وكاتدرائية قلب لوزة في شمالي سوريا وتسبقها بستة قرون. § خبر سيئ للملتحين، لحى الرجال تحمل جراثيم أكثر من فرو الكلاب، بحسب دراسة سويسرية، جمعت عينات من لحى 18 رجلاً وعينات من فراء 30 كلباً § بي بي سي تحقق في تجارة الحشيش، بدءا من حصاده عند المصدر الأكبر له، المغرب، وحتى وصوله إلى تاجر المخدرات المحلي في مدينتك § الناشطة السودانية آلاء صالح تروي لبي بي سي كيف اشتهرت صورتها دون أن تتوقع. § بوجه طفولي وأنامل ساحرة رسم محمود محمد الشهير بـ ياسين حياة السجن الذى قضى فيه ثلاث سنوات ونصف في محاولة منه للتشبث بالحياة. § ثورة صناعية بطابعة معادن ثلاثية الأبعاد فائقة السرعة § غريتا ثونبرغ ناشطة في مجال تغير المناخ تحث السياسيين البريطانيين على "الاستماع إلى العلماء" بشأن تغير المناخ. § يؤوي مخيم الهول في سوريا نحو 70 ألفا من نسوة وأطفال ما يسمى بتنظيم الدولة الإسلامية. § اليمنية رضية المتوكل شهدت ووثقت مع فريق عملها "أسوأ أنواع الانتهاكات" بحق أبناء بلدها منذ 15 عاما، وسمتها مجلة تايم واحدة من بين أكثر 100 شخص مؤثر في العالم. § كثير من المسلمات يعانين من تجارب الإسلاموفوبيا في حياتهن العادية على نحو قد يترك أثرا ممتدا على حالتهن النفسية والاجتماعية، التقرير التالي يسلط الضوء على تجربة فتاة مسلمة بريطانية مع قضية الإسلاموفوبيا. § امرأة إماراتية تستيقظ من غيبوبة، دامت 27 عاما، وذلك بعد تعرضها لحادث سيارة، أسفر عن إصابات بالغة بالدماغ. § شركة طيران الاتحاد الإماراتية تقر باستخدام نحو 27 مليون فنجان قهوة بلاستيكي يستخدم لمرة واحدة، كل عام، وتعلن أنها تسعى للتخلص من المواد البلاستيكية على متن رحلاتها، وتسير رحلة خالية منها بمناسبة يوم الأرض. § النساء أكثر اهتماما بإجراء عمليات التجميل من الرجال، لكن هناك إقبالا متزايدا من الرجال على مثل تلك العمليات رغم التحذير من مخاطرها. § المسلسل التلفزيوني الإسرائيلي "شتيزل"، الذي يصور حياة عائلة يهودية من غلاة المتزمتين، يخالف المألوف والسائد في التليفزيون الإسرائيلي، ويحقق انتشارا كبيرا. § نادي مانشستر سيتي يستعيد صدارة الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم بعد الفوز على جاره مانشستر يونايتد بهدفين مقابل لاشيء، على ملعب الأخير. § خالدة جرار تصف قوى اليسار في فلسطين بعدم وضوح مواقفها، وتقول إن من شاركوا في الحكومة لن يستطيعوا إحداث تغيير من داخلها. § في الحلقة الجديدة من عالم الكتب ، لقاء مع الروائية العمانية جوخة الحارثي، وحديث عن روايتها " سيدات القمر" المرشحة للقائمة القصيرة في جائزة مان بوكر العالمية. § الشركات الناشئة وأهميتها في خلق فرص عمل للشباب العربي، ما هي العوائق والتحديات؟ وأين يكمن دور التكنولوجيا؟. مشاركات "دنيانا" هذا الأسبوع من النساء القلائل الرائدات في هذا المجال. § الصحف البريطانية الصادرة الخميس تتناول عددا من القضايا العربية والشرق أوسطية من بينها صورة المتظاهرة السودانية ذات الثوب الأبيض التي غدت أيقونة للاحتجاجات في السودان التي أطاحت بالرئيس عمر البشير، وموقف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب من الزعيم العسكري الليبي خليفة حفتر. § الصحف البريطانية الصادرة الأربعاء تتناول عددا من القضايا العربية والدولية، منها نتيجة الاستفتاء على التعديلات الدستورية في مصر، ومحاولات شقيقتين من السعودية الحصول على اللجوء بعد فرارهما من المملكة، والزيارة المزمعة للرئيس الأمريكي دونالد ترامب لبريطانيا. § أصدر إقليم الباسك الفرنسي عملته الخاصة المكملة لليورو، وحققت التجربة نجاحا كبيرا. والآن تأمل الكثير من البلدان الأوروبية أن تسير على خطاه. § قد يرى البعض أن الاهتمام باللهو والترفيه قبل العمل أمر غير مسؤول، لكن خبراء يقولون إن هذا الأمر قد يجعلك أكثر إنجازا للأعمال على المدى الطويل. § بعد دورها البارز في أحداث الثورة تسعى المرأة السودانية إلى تعزيز مطالبها بالمساواة بعد سنوات من الغبن في مجال المشاركة السياسية فماهي تطلعاتها بعد الثورة؟ § التفجيرات الدموية التي استهدفت عدة كنائس في سريلانكا تعيد بقوة طرح تساؤلات حول لماذا باتت دور العبادة هدفا متكررا للإرهاب؟وكيف يمكنن اخراجها من حسابات الجماعات السياسية في العالم؟ § أثار قرار السعودية بإعدام 37 من مواطنيها بعد إدانتهم "بالإرهاب" ضجة عربيا وعالميا. فهل تفقد المنطقة الثقة بـ"قيادتها الإسلامية"؟ § شغلت الأحداث الأخيرة في سريلانكا مواقع التواصل الاجتماعي في العالم العربي، واسترجع الناس الهجوم على المسجدين بمدينة كرايست تشيرتش النيوزيلاندية والذي أدى إلى مقتل 50 شخصا، وثار جدل بين المغردين حول التباين في المشاعر والتفرقة بين الحدثين. § الطوائف المسيحية المشرقية تحتفل بأحد الشعانين الذي يعد من أهم الأعياد المسيحية ويحتفل فيه بذكرى دخول يسوع المسيح إلى مدينة القدس، نقدم هنا صورا لهذه الاحتفالات لدى مسيحي مصر. § جمعية المصورين "أي أو بي" تعلن عن قائمة الصور المرشحة للتنافس على جوائزها لهذا العام، ويتنافس 240 متسابقًا يعرضون أعمالهم في لندن. § صورة لطفلة وهي تنتحب عندما ألقى عليها وعلى والدتها القبض من قبل السلطات الأمريكية تفوز هذا الأسبوع بجائزة أفضل صورة صحفية لعام 2019 § حريق هائل يلتهم مبنى كاتدرائية نوتردام العريقة وسط العاصمة الفرنسية باريس ويؤدي إلى سقوط سقفها وبرجها. § وزير الدفاع السوداني أعلن "اقتلاع" نظام عمر البشير، الذي ظل في سدة الحكم قرابة 30 عاما، لكن كيف استقبل السودانيون قرارات الجيش؟ § مشروع "مخفي" هو عمل فني توثق من خلاله المصورة الفوتوغرافية، حبيبة نوروز، الضغوط المفروضة على النساء في بنغلاديش لتبدون جميلات. § حاول نظام عمر البشير تشويه سمعة المحتجين مستخدما تسجيلات فيديو مفبركة، لكن ذلك لم يتحقق. § مؤسس الجبهة الإسلامية للإنقاذ في الجزائر، عباسي مدني، يفارق الحياة بالعاصمة القطرية الدوحة عن عمر ناهز 88 عاما. § أعدمت السعودية 37 شخصاً غالبيتهم العظمى من أتباع المذهب الشيعي بينهم من كان قاصراً عند ارتكابه الأفعال المنسوبة له إضافة إلى أربعة من السنة المدانين بالتورط في أعمال"إرهابية" وقتل. § كيف يمكن لثورة تحصل في مصانعنا أن تغير عالمنا، فالروبوتات والذكاء الإصطناعي والطباعة ثلاثية الأبعاد قادمة إلى مصانعنا. هل سيكون العالم الجديد الذي تؤسس له هذه التقنيات أفضل من عالمنا الحالي؟ § بعد أن نجحت احتجاجات الجزائريين، في الاطاحة برئيسها السابق عبد العزيز بوتفليقة، تم استدعاء العديد من المقربين منه، وهذه لمحة عن الملياردير يسعد ربراب. § في ليلة صيفية حارة بمدينة كان الفرنسية، كشف الأمير السعودي عن مشاعره للاعب الذي لاذ بالفرار من السعودية خوفا على حياته بعد أن عرف سراً لأحد الأمراء. ما هي الحكاية؟ § فرنسا تعلن يوم الرابع والعشرين من أبريل/نيسان يوما وطنيا لتخليد ذكرى المذابح التي قام بها الأتراك العثمانيين ضد الأرمن. فما هي مذبحة الأرمن التي تعترف بها زهاء 30 دولة وتنكرها تركيا؟ § تعد جزيرة ساوث جورجيا بأرضها الوعرة وأنهارها الجليدية وجبالها وخلجانها، أكثر الأماكن النائية على سطح الأرض. § باحثون كنديون يطورون علاجا من شأنه إعادة منح المرضى الذين يعانون من مرض باركنسون المزمن، المعروف أيضا باسم "الشلل الرعاش"، القدرة على الحركة. § مكتب التحقيقات الفيدرالي (إف بي آي) يقول إن الزعيم المشتبه به لجماعة أمريكية مسلحة في نيو مكسيكو تباهى بخطط لاغتيال الرئيس السابق باراك أوباما. § مراسلة بي بي سي لشؤون الاقتصاد والتكنولوجيا، إلينور لوري، تبحث في إمكانية أن ينافس الكمبيوتر المبدعين من البشر في المجالات المختلفة للفن. § نقص في الطعام والبنزين وانقطاع متواصل للكهرباء، واستخدام "لكل أنواع الأسلحة" - كيف يصمد المدنيون في طرابلس؟ § بعد مرور عامين تقريبا على تحرير مدينة الموصل العراقية من قبضة تنظيم الدولة الإسلامية، بدأت محلات بيع الخمور بفتح أبوابها ثانية لروادها. § قتل أكثر من 300 شخص في الهجمات الدموية التي استهدفت كنائس وفنادق في سريلانكا بينهم سعوديان وتركيان وهذه هوية بعض الضحايا الذين تم التعرف عليهم. § معارضة إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب للإجهاض تؤدي إلى إضعاف قرار دولي للأمم المتحدة يهدف لإنهاء العنف الجنسي في الحروب. § كأس العالم وملف الهجرة في أوروبا من أبرز الموضوعات التي اهتمت بها الصحف البريطانية في نسختها الورقية الصادرة صباح السبت. § النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو يواصل بدايته القوية في كأس العالم 2018 في روسيا ويحرز الهدف الوحيد لمنتخب بلاده في مرمى المغرب ليطيح بأسود الأطلس خارج المونديال. § الجمهور الياباني في كأس العالم بروسيا 2018 يثير إعجاب الجميع بتنظيفه المدرجات بعد المباريات. § مباريات كأس العالم وأداء المنتخبات العربية تهيمن على تعليقات المغردين العرب. § حقق المنتخب الإيراني لكرة القدم فوزا قاتلا على نظيره المغربي بنيجة 1-صفر في الجولة الأولى من منافسات المجموعة الثانية في مونديال روسيا 2018. § صحف عربية، وخاصة الخليجية، تشن هجوما على تغطية قناة بي ان سبورت القطرية لمباراة السعودية أمام روسيا في كأس العالم وتتهمها بـ"استغلال الرياضة في أغراض سياسية". § دليل بي بي سي للملاعب الروسية التي تستضيف مباريات بطولة كأس العالم 2018 § ستة جداول مصورة تعطيك كل ما تحتاجه من معلومات حول بطولة كأس العالم 2018 لكرة القدم التي تستضيفها روسيا. § مواعيد مباريات المنتخبات العربية في بطولة كأس العالم 2018 في روسيا والملاعب التي ستجرى المباريات فيها. § أربعة منتخبات عربية تشارك في نهائيات كأس العالم لكرة القدم والتي ستنطلق في 14 يونيو حزيران المقبل بالمباراة الافتتاحية للبطولة بين البلد المضيف روسيا والمملكة العربية السعودية، فما هي حظوظ المنتخبات العربية في المونديال؟ § ما هي المنتخبات العربية التي تأهلت لنهائيات كأس العالم 2018؟ ومن هم أبرز اللاعبين؟ §