بحث  Skip Navigation Links
  حكايا وخفايا       تحيات اعتزاز وفخر بأبناء القدس.. / بقلم الناشر ورئيس التحرير جاك خزمو   ظلم واعوجاج..   التكريم الحقيقي ليس المزيف..   فكة شيكل   حصاد البيادر  
المزيد


إضافة تعليق طباعة المقال أرسل الى صديق

خلاف قطر مع السعودية وحلفائها.. الأسباب المخفية والمتوقع من اجراءات متبادلة

 

 

 

آثار الخلاف على مجلس التعاون الخليجي

 

إدارة ترامب ومهمة حسم الخلاف ووضع حدّ له

 

بعد مرور أسبوع واحد على عقد قمة الرياض يوم 21/5/2017 بحضور رؤساء وقادة وممثلي أكثر من 50 دولة اسلامية، وبمشاركة الرئيس الاميركي دونالد ترامب، اندلعت مواجهة سياسية بين دولة قطر من جهة، ودول السعودية والامارات والبحرين ومصر من جهة أخرى، اذ أعلنت الدول الأربع قطع العلاقات الدبلوماسية مع قطر، وفرض حصار اقتصادي كبير عليها. والتهمة الموجهة لقطر أنها تدعم وتمول الارهاب، وتتدخل في الشؤون الداخلية للعديد من الدول في العالم، وفيما بعد تم تقديم شروط لهذه الدولة الصغيرة، قطر، وصفها كثيرون بأنها تعجيزية واستفزازية ووصلت هذه الشروط عبر الوسيط الكويتي!

السؤال الذي يُطرح: ما هو سبب أو ما هي أسباب اندلاع هذا الخلاف بين قطر والدول الأربع؟ هل هي أسباب "شخصية" أو "عقائدية" أو "سياسية"؟

 

الأسباب المعلنة

من الأسباب المعلنة أن قطر تدعم جماعات "ارهابية" تابعة لحركة الاخوان المسلمين وتنظيم القاعدة مثل "جبهة النصرة"، وهذه التنظيمات حاربت بقوة وشراسة "جيش الاسلام" الممول والمدعوم من السعودية. وهذا الجيش انتهى بشكل واضح في سورية، كما ان الصراع في ليبيا هو بين مجموعات ارهابية موالية لقطر والامارات، وان الامارات مستاءة من الدعم والتدخل القطري في ليبيا.

أما مصر فهي مستاءة جدا من دعم قطر لتيار الاخوان المسلمين المؤيد والداعم لكل المناوئين للنظام الشرعي في مصر، كما ان مصر تتهم قطر بدعم التنظيمات الارهابية المتواجدة في سيناء.

وتتهم هذه الدول الاربع قطر بأنها تحتضن الاخوان المسلمين، وقادة حماس على أراضيها، وتيار الاخوان هو معاد لهذه الدول التي تعتبر أيضاً حركة "حماس" "تنظيما ارهابيا"!

والسبب الآخر الذي فجّر الخلاف هو اعلان قطر عن عدم رضاها عن قرارات قمة الرياض، ورفضها أن تكون ضمن تحالف عسكري سني ضد ايران. ورفضها لاعتبار "حماس" أو "حزب الله" تنظيمين ارهابيين!

 

الأسباب الخفية وغير المعلنة

هناك عدة أسباب مخفية، مع انها مكشوفة ومعلومة وواضحة للعديد من المراقبين السياسيين، ومن أهم هذه الأسباب هو قيام السعودية بالاستيلاء على زعامة دول الخليج والعالم العربي، ومصادرة هذه الزعامة من دولة قطر التي تربعت عليها طيلة فترة ولايتي الرئيس الاميركي السابق باراك اوباما.

لقد كانت قطر تحكم وترسم وتسيطر على العالم العربي، وحتى على منظمة التعاون الاسلامي لأن علاقة ادارة اوباما السابقة كانت فاترة مع السعودية التي فضّلت عدم المواجهة، وعدم التنافس على الزعامة ما دامت الدولتان تعملان من أجل تحقيق هدف واحد، وهو "تدمير" و"تقسيم" العالم العربي، من خلال دعم التنظيمات الارهابية في العديد من الدول العربية.

وبعد مجيء ادارة ترامب التي تعادي وتخالف كل ما فعلته الادارة السابقة، اعيدت الزعامة الى السعودية مجدداً، وصودرت بصورة سريعة من يدي قطر.. وبدأت السعودية تتعامل مع العائلة الحاكمة في قطر بصورة غير مقبولة، كما ان السعودية اتهمت قطر وامام الرئيس الاميركي ترامب، بدعمها للارهاب.

وشعرت قطر أن السعودية تريد الهيمنة السياسية الكاملة على دول الخليج جميعا، ومن يرفض ذلك سيعاقب لان ولي العهد السعودي الجديد، محمد بن سلمان، يرغب في استعراض القوة والعضلات. وعلمت قطر أن السعودية معنية بالسيطرة على المصادر الطبيعية لقطر، وخاصة الغاز، من أجل تعزيز نفوذها وسيطرتها على العالم العربي، وكذلك على العالم الاسلامي.

وعلمت قطر أن هناك مخططاً رهيباً يُعد من قبل السعودية والامارات لشن حرب على ايران في الوقت المناسب، وهذا يعني تدميرا لدول الخليج وخاصة، قطر، لذلك أعلنت قطر عدم رضاها والتزامها ببيان قمة الرياض الذي كان مناوئاً لايران، ومهيئاً لحرب أو مواجهة معها!

أما السبب الثاني فيعود الى ان قطر تقيم علاقات قوية مع ايران، وتمسك العصا من النصف، كذلك استسلامها في الساحة السورية بعد الاعتراف بأنها أخطأت في هذه السياسة، وهذا الاستسلام اعتبر من قبل السعودية بأنه تغيير السياسة المعادية للنظام الشرعي في سورية، والبدء في التخلي عن هذا المطلب باطاحة أو تنحية الرئيس الدكتور بشار الأسد، بسبب التقارب القطري الايراني.

أما السبب الثالث فيكمن في العلاقاة التاريخية السيئة بين آل عبد العزيز وآل ثاني، إذ أن العثمانيين وقبل فترة طويلة، وعبر التاريخ كانوا أعداء لآل عبد العزيز، وقتلوا عدداً من قادتهم، في حين أن آل ثاني كانوا موالين للعثمانيين، أي أنهم مؤيدون لأفعال العثمانيين بحق بلاد الحجاز.

أما السبب الرابع فهو مرتبط وله علاقة بالسبب الثالث، وهي علاقة قطر مع تركيا، وهي علاقة قوية، إذ أن قطر أعطت الفرصة، ومنحت المجال لتركيا في أن تعزز تواجدها في الخليج العربي عبرنشر قوات لها (حوالي خمسة آلاف جندي على الاكثر) في قاعدة عسكرية صغيرة في قطر. وهذا لم يُعجب السعوديين الذين وضعوا شرطاً ضمن قائمة الشروط المقدمة لقطر، وهي انهاء أي تواجد عسكري تركي في منطقة الخليج بشكل عام، وفي قطر بشكل خاص، وهذا الشرط أثار حفيظة وغضب الأتراك، اذ اعتبر الرئيس التركي رجب اردوغان هذا المطلب بأنه إهانة واعتداء على تركيا. وترفضه القيادة التركية جملة وتفصيلا!

والعلاقة مع تركيا ليست محصورة بالشأن العسكري، بل أيضاً بالشأن السياسي اذ أن الدولتين قطر وتركيا تدعمان سياسيا ومعنويا حزب الاخوان المسلمين الذي كان يعتبر في عهد الرئيس باراك اوباما حزبا سياسيا معتدلا، في حين ان ادارة الرئيس ترامب تنوي وضعه على قائمة التنظيمات والاحزاب الارهابية في العالم.

أما السبب الخامس فيعود الى ولي العهد السعودي الذي يرغب في استعراض العضلات، وقد هدد باجتياح قطر، وتغيير نظام الحكم فيها، أي أنه ينوي اعداد انقلاب عسكري من أجل السيطرة على قطر كاملاً، وهذا العداء لقطر يعود الى أن قطر لم تشارك في التحالف السعودي ضد اليمن بصورة فعّالة، ومتحفظة منه، ويعني أن قطر تخرج عن الاجماع الخليجي، وترفض أن تكون تحت امرة السعودية سياسياً أو عسكرياً.

 

قطر أعدت العدة للمواجهة

يبدو جلياً أن الخلاف القطري السعودي هو قديم جداً، وكانت قطر تعلم أن الوئام السعودي القطري حول سورية وقضايا أخرى قد يتلاشى مع مجيء الرئيس ترامب الى سدة الحكم في اميركا، لذلك كانت تعد العدة لمواجهة أي أخطار أو اجراءات تفرض عليها ضدها ومن هذه الاستعدادات:-

أولاً: أبقت العلاقة مع ايران قوية الى حد معين، ورفضت أن تكون من ضمن التحالف ضد ايران. وعززت العلاقات التجارية أيضاً معها لمواجهة الحصار الاقتصادي.

ثانياً: عززت العلاقة مع تركيا بصورة واضحة، إذ تطورت الى السماح بوجود عسكري تركي على أراضيها، كما عززت التعاون التجاري ايضاً.

ثالثاً: أقامت علاقات قوية مع كل من فرنسا والمانيا من خلال استثماراتها الكبيرة بمليارات الدولارات، وهذه الاستثمارات عززت العلاقات السياسية، وتقف المانيا اليوم ضد الحصار المفروض على قطر، وترفض ايضاً الشروط التعجيزية المقدمة الى قطر.

رابعاً: ابقاء العلاقة مع روسيا جيدة، وليست متوترة، وكانت هناك توجهات قطرية بالمشاركة في مؤتمرات ولقاءات "الاستانة"! ورغبتها في المشاركة في تحقيق حل سياسي في سورية!

خامساً: العلاقة مع اميركا لم تتوتر بتاتاً، بل بالعكس وقعت اتفاقات لشراء أسلحة بقيمة 12 مليار دولار اميركي من اميركا ذاتها، كما أنها ذكّرت اميركا بوجود قاعدتين عسكريتين اميركيتين كبيرتين على الأراضي القطرية نفسها.

سادساً: ابقاء العلاقة القائمة مع "اسرائيل"، والحفاظ عليها، رغم أن قطر ضد رغبة اسرائيل في اقامة "تحالف سني" لمواجهة ايران.. واسرائيل معنية بقطر لأسباب عديدة، كما أنها معنية بعلاقات مع السعودية!

سابعاً: توجيه رسائل واضحة المعالم الى الادارة الاميركية من ان "سكوت" الادارة على ما تعانيه قطر، وما تواجهه من اتهامات ليس لمصلحة اميركا، وخاصة تواجدها العسكري في قطر. وهذه الرسائل اثارت القادة العسكريين الاميركيين الذين رفضوا كل الاتهامات الموجهة الى قطر، وادعوا ان قطر تؤدي خدماتها لاميركا وعلى أكمل وجه.. وان الاساءة للعلاقة معها قد تؤدي الى ازالة القاعدتين العسكريتين، وهذه الخطوة سلبية جدا، وتضعف اميركا في منطقة الخليج.

ثامناً: قيام وزير خارجية قطر السابق "حمد" بالادلاء بتصريح أعلن فيه ارتكاب قطر اخطاء، حول الوضع في سورية، وكشف النقاب بصورة رسمية (مع أن هذا الامر كان مكشوفاً) عن أن السعودية وقطر واميركا كانوا يعملون معا ضد سورية، وفي غرفة عمليات مشتركة. وهذا التصريح جاء ليؤكد أن السعودية داعمة للارهاب، وان ما يعانيه عالمنا العربي هو نتيجة السياسة السعودية! وهذا التصريح جاء ليؤكد أن قطر دعمت الارهاب في سورية بدعم وطلب من اميركا نفسها، من ادارة الرئيس باراك اوباما، أي أنه حاول "تلبيس" تهمة الارهاب الموجهة حالياً الى قطر، الى ادارة الرئيس اوباما التي هي طلبت ودعمت وباركت هذا الدور القطري.

 

قمة قطرية سعودية

برعاية اميركية

لقد وقف الرئيس ترامب موقفاً منحازاً كاملاً الى جانب السعودية والامارات والبحرين ومصر، واتهم قطر بالارهاب، ولكنه بعد يومين من هذا الموقف، قال انه سيبذل جهودا من أجل رأب الصدع بين قطر، والدول الخليجية الأخرى من خلال دعوة قادة هذه الدول للمشاركة في قمة تعقد في البيت الأبيض برعاية ترامب نفسه، ولكن هذه الفكرة لم تتطور، وما زالت رهن التنفيذ. لماذا تدخلت اميركا؟ والجواب أن هناك أسباباً عديدة وراء ذلك وأهمها:-

·        لا ترغب اميركا في أن ينقسم العالم الاسلامي السني، وبالتالي تفشل محاولة تشكيل تحالف سني ضد ايران.

·        الصراع القطري السعودي سيؤدي الى افساح المجال أمام روسيا، وكذلك ايران في ايجاد موطىء قدم في الخليج العربي. وهذا ما لا تريده اميركا.

·        هذا الصراع الخليجي سيولد تحالفاً مناكفاً للتحالف السني يضم روسيا، ايران، قطر ودولا أخرى!

·        هذا الصراع سيؤدي الى حل مجلس التعاون الخليجي، وتصبح كل دولة من دول الخليج تغني على "ليلاها". وهذا ما لا تريده أميركا إذ أنها معنية بوحدة دول الخليج لتنفيذ مخططاتها وتحقيق أهدافها!

·        الصراع الخليجي سيؤدي الى عرقلة الجهود الاميركية المبذولة حاليا لاقامة علاقات عربية مع دولة اسرائيل، وبالتالي محاولة الانقضاض على القضية الفلسطينية، ومن خلال فرض حل عربي اميركي اسرائيلي على القيادة الفلسطينية.

·        رغم أن قطر تدعم الاخوان المسلمين، إلا أنها تلتزم بالطلبات الاميركية. وقد أبعدت مؤخراً عن أراضيها عدداً من قادة حماس.

·        الخلاف القطري السعودي سيؤدي الى تولي تركيا زعامة العالم الاسلامي السني بدلاً من السعودية، وهذا الأمر لا ترغب فيه الادارة الاميركية نظراً للخلاف مع تركيا حول المعارض "فتح الله غولان"، ودعم اميركا للاكراد في شمال سورية!

 

 

 

هل يقع صدام عسكري

تم تقديم شروط تعجيزية لدولة قطر. وتتضمن 13 شرطاً من الصعب تطبيقها، وأهم الشروط أن تكون قطر تحت المراقبة وضمن قيود معينة، وهذه الشروط رفضتها قطر.. والتساؤل: ماذا ستفعل الدول المقاطعة لقطر بعد رفض هذه الشروط!

هناك عدة احتمالات وأبرزها:-

·        اجتياح قطر، وقلب نظام الحكم فيها، واعتقال قادة آل ثاني وبهدلتهم.. هذا الاحتمال له مصاعبه ونتائجه السيئة ومنها أن الجيش التركي المتواجد في قطر قد يصطدم مع القوات الغازية سواء أكانت سعودية أو اماراتية، وبالتالي تُقحم تركيا في الصراع العسكري. وكذلك فان اميركا لن تسمح بذلك لان القواعد العسكرية الاميركية قد تتعرض للخطر.. والسبب الثالث أن قطر ستتحول الى ارض مقاومة للغزو السعودي، وهذا يعني معارك وتدمير لقطر، وكذلك لدول الخليج العربي!

·        استمرار الحصار والمقاطعة، هناك امكانية لتشديد الحصار، أي أنه سيكون "العقاب" تجارياً.. ولكن قطر قادرة على مواجهة ذلك عبر التعاون مع ايران وتركيا واوروبا.

·        محاولة سعودية اماراتية على تعزيز دور المعارضة، داخل قطر، والاعتماد عليها أما في الضغط على الامير الحالي وحاشيته للقبول بالشروط والمطالب المذلة، أو العمل على احداث فوضى في قطر، وبالتالي الاطاحة بهذه العائلة عن الحكم!

امكانية وقوع صدام عسكري أمر صعب ولكنه ليس مستحيلاً، غير أن اميركا لن تسمح بذلك، لانه سيخدم ايران، وتحالف المقاومة في منطقة الشرق الأوسط، كما انه سيوفر المجال لروسيا أن تعزز تواجدها ونفوذها في منطقة الخليج مستثمرة لهذا الوضع.

 

أثر الخلاف على مجلس التعاون الخليجي

آثار هذا الخلاف القطري مع دول الخليج العربي على مجلس التعاون الخليجي سلبية الى أبعد الحدود، إذ أن وحدة الكلمة ذهبت أدراج الرياح، كما ان وحدة الموقف تلاشت، ودخل المجلس في انقسام خطير جدا. وهذا سيؤدي الى "رحيل" أو "اندثار" هذا المجلس لعدة أسباب ومن أهمها:

·        حتى ولو تمت المصالحة بين قطر والسعودية، فان القلوب لن "تصفوا"، وقطر لن تعود الى عضوية مجلس التعاون الخليجي.

·        هناك نية لدى عُمان للانسحاب من هذا المجلس لأنها تشعر بأن السعودية تحاول الهيمنة والسيطرة على دول الخليج. وأن من ليس معها فهو عدو لها، وهذا شعار سعودي يطبق حالياً بعد تعيين محمد بن سلمان ولياً للعهد!

·        تحاول الكويت قدر المستطاع بذل الجهود لرأب الصدع، وقام اميرها بجولة وساطة. ولكن هذه الجهود فشلت لان المطلب والشروط المقدمة لقطر تعجيزية. وهي شروط لا تريد الخير والصلح والحوار، بل تهدف الى مزيد من الشرخ في الخليج العربي! والكويت معنية في عدم الدخول في أي صراع مع ايران لأن هذا مكلف جداً لها، وكذلك ستكون هي خط التماس والمواجهة الأول. وبعد انسحاب قطر وعُمان، فان الكويت قد تبقى في المجلس ولكن من دون أي فاعلية!

·        محاولة السعودية تشكيل "تحالف سني" قد يُعتبر بديلاً عن مجلس التعاون الخليجي، وبالتالي فان هذه الخطوة ضربة قاسية للمجلس!

·        الاتفاقات الدولية الموقعة مع هذا المجلس تذهب أدراج الرياح، وقد يتوقف العالم عن التعامل مع هذا المجلس بعد هذا الانقسام القوي!

 

ما المتوقع في الفترة القادمة

هناك عدة توقعات ومن أهمها:-

1.     استمرار هذه المقاطعة لقطر من الدول الأربع، وتصعيد الحملات الاعلامية ضدها، وسترد قطر على هذه الحملات الاعلامية، أي أن الحرب بين الجانبين ستكون اعلامية الى أبعد الحدود!

2.     تشديد الحصار الاقتصادي على قطر، ولكن ايران ستحاول كسره، وكذلك فان الكويت وعُمان لن تلتزما بهذا الحصار، لأنهما تخشيان أن تتعرضا لنفس الحصار بسبب معارضة الموقف السياسي السعودي.

3.     تدخل ادارة الرئيس دونالد ترامب، وعقد قمة قد لا تؤدي الى نتائج فورية، بل الى وقف الحملات الاعلامية، وتشكيل لجان مشتركة للحوار والتفاوض برعاية اميركية.

4.     تغيير مواقف قطر تجاه "الارهاب" في سورية، اذ ستتوقف عن دعمه مقابل وقوف ايران الى جانبها. وقد تقدم قطر العديد من المعلومات عن الارهابيين وغرف العمليات السوداء المشتركة!

في الخلاصة، فان اميركا من خلال الادارة الحالية، لن تسمح بصدام عسكري خاصة ضد قطر التي تحتضن قاعدتين عسكريتين كبيرتين، ولذلك فانها ستعمل على منع تصعيد الوضع، وستبذل جهودا لرأب الصدع قد لا تؤتي بأي ثمار سوى تخفيف الحملات الاعلامية المتبادلة، والتعهد بعدم اللجوء الى أي خيار عسكري! وستضطر قطر لقبول زعامة السعودية على دول الخليج العربي، ولكن بشرط واحد أن تكون لكل دولة استقلالية في علاقاتها مع الآخرين.

الحل بيد اميركا؟ اذا ارادت نزع فتيل هذا الخلاف، فانها قادرة على ذلك! ولكن التساؤل هو: هل هذه الادارة تمتلك الوقت الكافي للاهتمام بهذا الخلاف، أم أن مشاكلها الداخلية قد تشل تدخلها، وتشل أيضاً دورها المطلوب في انهاء أو تجميد هذا الصراع القطري السعودية؟

العدد 1080
السنة السابعة والثلاثون
15,July,2017
المنبر الحر
حصاد البيادر
وقفة
فكة شيكل
محطة جريئة
شؤون فلسطينية
حكايا وخفايا
شؤون عربية
شؤون دولية
مواضيع اخرى
مقابلات
تقارير
أعمدة ثابتة
صوت الأسرى
شؤون اسرائيلية
مواضيع الغلاف
شؤون مسيحية
بيانات
شؤون الاسرى
اسلاميات
اخبار علمية وطبية
وفيات وتعازي
تهاني
القائمة البريدية
 

هل القدس في خطر؟ 

    
بينما تستعد الخرطوم لاحتجاجات حاشدة، المجلس العسكري الانتقالي في السودان يتفق مع قادة المظاهرات على تشكيل لجنة مشتركة لحل الخلافات. § الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي يصدر قرارا بفرض حالة الطوائ في أنحاء البلاد لمدة ثلاثة أشهر، وذلك بعد انتهائها بعدة أيام. § من يقف وراء تجارة الحشيش المغربي التي يقدر حجمها بمليارات الدولارات؟ تحقيق استقصائي جديد من بي بي سي عربي تتحدث فيه إلى مزارعي نبتة القنب، ومهربيه، والسلطات التي تحاول تتبعهم وإلقاء القبض عليهم. § قصة ستيف لاعب الجودو الناجح، الذي خضع لجراحة ليتحول إلى ستيفاني بعد 40 سنة من الزواج وإصابة زوجته بالخرف. § الولايات المتحدة أعلنت في وقت سابق عدم تمديد إعفاء بعض الدول من العقوبات المفروضة على شراء النفط الإيراني بدءاً من الشهر المقبل، التقرير التالي يرصد إلى مدى قد يؤثر مثل هذا القرار على أسعار النفط وعلى الاقتصاد العالمي. § عندما اندلع حريق كاتدرائية نوتردام دار الحديث عن تطور فن العمارة الكنسية والتي شهدت أولى خطوتها سوريا. نعرض فيما يلي الشبه بين نوتردام وكاتدرائية قلب لوزة في شمالي سوريا وتسبقها بستة قرون. § خبر سيئ للملتحين، لحى الرجال تحمل جراثيم أكثر من فرو الكلاب، بحسب دراسة سويسرية، جمعت عينات من لحى 18 رجلاً وعينات من فراء 30 كلباً § بي بي سي تحقق في تجارة الحشيش، بدءا من حصاده عند المصدر الأكبر له، المغرب، وحتى وصوله إلى تاجر المخدرات المحلي في مدينتك § الناشطة السودانية آلاء صالح تروي لبي بي سي كيف اشتهرت صورتها دون أن تتوقع. § بوجه طفولي وأنامل ساحرة رسم محمود محمد الشهير بـ ياسين حياة السجن الذى قضى فيه ثلاث سنوات ونصف في محاولة منه للتشبث بالحياة. § ثورة صناعية بطابعة معادن ثلاثية الأبعاد فائقة السرعة § غريتا ثونبرغ ناشطة في مجال تغير المناخ تحث السياسيين البريطانيين على "الاستماع إلى العلماء" بشأن تغير المناخ. § يؤوي مخيم الهول في سوريا نحو 70 ألفا من نسوة وأطفال ما يسمى بتنظيم الدولة الإسلامية. § اليمنية رضية المتوكل شهدت ووثقت مع فريق عملها "أسوأ أنواع الانتهاكات" بحق أبناء بلدها منذ 15 عاما، وسمتها مجلة تايم واحدة من بين أكثر 100 شخص مؤثر في العالم. § كثير من المسلمات يعانين من تجارب الإسلاموفوبيا في حياتهن العادية على نحو قد يترك أثرا ممتدا على حالتهن النفسية والاجتماعية، التقرير التالي يسلط الضوء على تجربة فتاة مسلمة بريطانية مع قضية الإسلاموفوبيا. § امرأة إماراتية تستيقظ من غيبوبة، دامت 27 عاما، وذلك بعد تعرضها لحادث سيارة، أسفر عن إصابات بالغة بالدماغ. § شركة طيران الاتحاد الإماراتية تقر باستخدام نحو 27 مليون فنجان قهوة بلاستيكي يستخدم لمرة واحدة، كل عام، وتعلن أنها تسعى للتخلص من المواد البلاستيكية على متن رحلاتها، وتسير رحلة خالية منها بمناسبة يوم الأرض. § النساء أكثر اهتماما بإجراء عمليات التجميل من الرجال، لكن هناك إقبالا متزايدا من الرجال على مثل تلك العمليات رغم التحذير من مخاطرها. § المسلسل التلفزيوني الإسرائيلي "شتيزل"، الذي يصور حياة عائلة يهودية من غلاة المتزمتين، يخالف المألوف والسائد في التليفزيون الإسرائيلي، ويحقق انتشارا كبيرا. § نادي مانشستر سيتي يستعيد صدارة الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم بعد الفوز على جاره مانشستر يونايتد بهدفين مقابل لاشيء، على ملعب الأخير. § خالدة جرار تصف قوى اليسار في فلسطين بعدم وضوح مواقفها، وتقول إن من شاركوا في الحكومة لن يستطيعوا إحداث تغيير من داخلها. § في الحلقة الجديدة من عالم الكتب ، لقاء مع الروائية العمانية جوخة الحارثي، وحديث عن روايتها " سيدات القمر" المرشحة للقائمة القصيرة في جائزة مان بوكر العالمية. § الشركات الناشئة وأهميتها في خلق فرص عمل للشباب العربي، ما هي العوائق والتحديات؟ وأين يكمن دور التكنولوجيا؟. مشاركات "دنيانا" هذا الأسبوع من النساء القلائل الرائدات في هذا المجال. § الصحف البريطانية الصادرة الخميس تتناول عددا من القضايا العربية والشرق أوسطية من بينها صورة المتظاهرة السودانية ذات الثوب الأبيض التي غدت أيقونة للاحتجاجات في السودان التي أطاحت بالرئيس عمر البشير، وموقف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب من الزعيم العسكري الليبي خليفة حفتر. § الصحف البريطانية الصادرة الأربعاء تتناول عددا من القضايا العربية والدولية، منها نتيجة الاستفتاء على التعديلات الدستورية في مصر، ومحاولات شقيقتين من السعودية الحصول على اللجوء بعد فرارهما من المملكة، والزيارة المزمعة للرئيس الأمريكي دونالد ترامب لبريطانيا. § أصدر إقليم الباسك الفرنسي عملته الخاصة المكملة لليورو، وحققت التجربة نجاحا كبيرا. والآن تأمل الكثير من البلدان الأوروبية أن تسير على خطاه. § قد يرى البعض أن الاهتمام باللهو والترفيه قبل العمل أمر غير مسؤول، لكن خبراء يقولون إن هذا الأمر قد يجعلك أكثر إنجازا للأعمال على المدى الطويل. § بعد دورها البارز في أحداث الثورة تسعى المرأة السودانية إلى تعزيز مطالبها بالمساواة بعد سنوات من الغبن في مجال المشاركة السياسية فماهي تطلعاتها بعد الثورة؟ § التفجيرات الدموية التي استهدفت عدة كنائس في سريلانكا تعيد بقوة طرح تساؤلات حول لماذا باتت دور العبادة هدفا متكررا للإرهاب؟وكيف يمكنن اخراجها من حسابات الجماعات السياسية في العالم؟ § أثار قرار السعودية بإعدام 37 من مواطنيها بعد إدانتهم "بالإرهاب" ضجة عربيا وعالميا. فهل تفقد المنطقة الثقة بـ"قيادتها الإسلامية"؟ § شغلت الأحداث الأخيرة في سريلانكا مواقع التواصل الاجتماعي في العالم العربي، واسترجع الناس الهجوم على المسجدين بمدينة كرايست تشيرتش النيوزيلاندية والذي أدى إلى مقتل 50 شخصا، وثار جدل بين المغردين حول التباين في المشاعر والتفرقة بين الحدثين. § الطوائف المسيحية المشرقية تحتفل بأحد الشعانين الذي يعد من أهم الأعياد المسيحية ويحتفل فيه بذكرى دخول يسوع المسيح إلى مدينة القدس، نقدم هنا صورا لهذه الاحتفالات لدى مسيحي مصر. § جمعية المصورين "أي أو بي" تعلن عن قائمة الصور المرشحة للتنافس على جوائزها لهذا العام، ويتنافس 240 متسابقًا يعرضون أعمالهم في لندن. § صورة لطفلة وهي تنتحب عندما ألقى عليها وعلى والدتها القبض من قبل السلطات الأمريكية تفوز هذا الأسبوع بجائزة أفضل صورة صحفية لعام 2019 § حريق هائل يلتهم مبنى كاتدرائية نوتردام العريقة وسط العاصمة الفرنسية باريس ويؤدي إلى سقوط سقفها وبرجها. § وزير الدفاع السوداني أعلن "اقتلاع" نظام عمر البشير، الذي ظل في سدة الحكم قرابة 30 عاما، لكن كيف استقبل السودانيون قرارات الجيش؟ § مشروع "مخفي" هو عمل فني توثق من خلاله المصورة الفوتوغرافية، حبيبة نوروز، الضغوط المفروضة على النساء في بنغلاديش لتبدون جميلات. § حاول نظام عمر البشير تشويه سمعة المحتجين مستخدما تسجيلات فيديو مفبركة، لكن ذلك لم يتحقق. § مؤسس الجبهة الإسلامية للإنقاذ في الجزائر، عباسي مدني، يفارق الحياة بالعاصمة القطرية الدوحة عن عمر ناهز 88 عاما. § أعدمت السعودية 37 شخصاً غالبيتهم العظمى من أتباع المذهب الشيعي بينهم من كان قاصراً عند ارتكابه الأفعال المنسوبة له إضافة إلى أربعة من السنة المدانين بالتورط في أعمال"إرهابية" وقتل. § كيف يمكن لثورة تحصل في مصانعنا أن تغير عالمنا، فالروبوتات والذكاء الإصطناعي والطباعة ثلاثية الأبعاد قادمة إلى مصانعنا. هل سيكون العالم الجديد الذي تؤسس له هذه التقنيات أفضل من عالمنا الحالي؟ § بعد أن نجحت احتجاجات الجزائريين، في الاطاحة برئيسها السابق عبد العزيز بوتفليقة، تم استدعاء العديد من المقربين منه، وهذه لمحة عن الملياردير يسعد ربراب. § في ليلة صيفية حارة بمدينة كان الفرنسية، كشف الأمير السعودي عن مشاعره للاعب الذي لاذ بالفرار من السعودية خوفا على حياته بعد أن عرف سراً لأحد الأمراء. ما هي الحكاية؟ § فرنسا تعلن يوم الرابع والعشرين من أبريل/نيسان يوما وطنيا لتخليد ذكرى المذابح التي قام بها الأتراك العثمانيين ضد الأرمن. فما هي مذبحة الأرمن التي تعترف بها زهاء 30 دولة وتنكرها تركيا؟ § تعد جزيرة ساوث جورجيا بأرضها الوعرة وأنهارها الجليدية وجبالها وخلجانها، أكثر الأماكن النائية على سطح الأرض. § باحثون كنديون يطورون علاجا من شأنه إعادة منح المرضى الذين يعانون من مرض باركنسون المزمن، المعروف أيضا باسم "الشلل الرعاش"، القدرة على الحركة. § مكتب التحقيقات الفيدرالي (إف بي آي) يقول إن الزعيم المشتبه به لجماعة أمريكية مسلحة في نيو مكسيكو تباهى بخطط لاغتيال الرئيس السابق باراك أوباما. § مراسلة بي بي سي لشؤون الاقتصاد والتكنولوجيا، إلينور لوري، تبحث في إمكانية أن ينافس الكمبيوتر المبدعين من البشر في المجالات المختلفة للفن. § نقص في الطعام والبنزين وانقطاع متواصل للكهرباء، واستخدام "لكل أنواع الأسلحة" - كيف يصمد المدنيون في طرابلس؟ § بعد مرور عامين تقريبا على تحرير مدينة الموصل العراقية من قبضة تنظيم الدولة الإسلامية، بدأت محلات بيع الخمور بفتح أبوابها ثانية لروادها. § قتل أكثر من 300 شخص في الهجمات الدموية التي استهدفت كنائس وفنادق في سريلانكا بينهم سعوديان وتركيان وهذه هوية بعض الضحايا الذين تم التعرف عليهم. § معارضة إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب للإجهاض تؤدي إلى إضعاف قرار دولي للأمم المتحدة يهدف لإنهاء العنف الجنسي في الحروب. § كأس العالم وملف الهجرة في أوروبا من أبرز الموضوعات التي اهتمت بها الصحف البريطانية في نسختها الورقية الصادرة صباح السبت. § النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو يواصل بدايته القوية في كأس العالم 2018 في روسيا ويحرز الهدف الوحيد لمنتخب بلاده في مرمى المغرب ليطيح بأسود الأطلس خارج المونديال. § الجمهور الياباني في كأس العالم بروسيا 2018 يثير إعجاب الجميع بتنظيفه المدرجات بعد المباريات. § مباريات كأس العالم وأداء المنتخبات العربية تهيمن على تعليقات المغردين العرب. § حقق المنتخب الإيراني لكرة القدم فوزا قاتلا على نظيره المغربي بنيجة 1-صفر في الجولة الأولى من منافسات المجموعة الثانية في مونديال روسيا 2018. § صحف عربية، وخاصة الخليجية، تشن هجوما على تغطية قناة بي ان سبورت القطرية لمباراة السعودية أمام روسيا في كأس العالم وتتهمها بـ"استغلال الرياضة في أغراض سياسية". § دليل بي بي سي للملاعب الروسية التي تستضيف مباريات بطولة كأس العالم 2018 § ستة جداول مصورة تعطيك كل ما تحتاجه من معلومات حول بطولة كأس العالم 2018 لكرة القدم التي تستضيفها روسيا. § مواعيد مباريات المنتخبات العربية في بطولة كأس العالم 2018 في روسيا والملاعب التي ستجرى المباريات فيها. § أربعة منتخبات عربية تشارك في نهائيات كأس العالم لكرة القدم والتي ستنطلق في 14 يونيو حزيران المقبل بالمباراة الافتتاحية للبطولة بين البلد المضيف روسيا والمملكة العربية السعودية، فما هي حظوظ المنتخبات العربية في المونديال؟ § ما هي المنتخبات العربية التي تأهلت لنهائيات كأس العالم 2018؟ ومن هم أبرز اللاعبين؟ §