بحث  Skip Navigation Links
  حكايا وخفايا       تحيات اعتزاز وفخر بأبناء القدس.. / بقلم الناشر ورئيس التحرير جاك خزمو   ظلم واعوجاج..   التكريم الحقيقي ليس المزيف..   فكة شيكل   حصاد البيادر  
المزيد


إضافة تعليق طباعة المقال أرسل الى صديق

نتائج الاستفتاء في تركيا.. هل هي نعمة أو نقمة على أردوغان

 

 

توقع تغير وجه تركيا وهويتها

 

جرى استفتاء في تركيا يوم الأحد 16 نيسان 2017 حول تعديل بنود في الدستور التركي من أجل تحويل نظام الحكم في تركيا الى نظام رئاسي بدلاً من كونه حالياً نظاماً برلمانياً. وقد شارك في هذا الاستفتاء حوالي 48 مليون من أصحاب حق الاقتراع. وقد فاز "التعديل الدستوري" بأغلبية ضئيلة جداً، مما حدا بالمعارضة بالشك بنتائج هذا الاستفتاء، وتقديم طعون بذلك!

نتائج الاستفتاء تؤكد أن الشعب التركي الى حد كبير منقسم حول موضوع انتقال نظام الحكم الى رئاسي، وتؤكد أن الوضع العام في تركيا قد لا يكون مستقراً، إذ أن المعارضين لسياسة الرئيس اردوغان سيواصلون نضالاتهم من أجل اسقاط اهداف رئيسهم، وأهمها أن يتحول الى سلطان، وبالتالي يلغي أدوار القيادات الأخرى، أو قد يُدخل تركيا في حرب ضروس مع الدول المجاورة، أو يُدخل تركيا في صراعات داخلية مؤلمة، وبالتالي تؤدي هذه الصراعات الى ضعف تركيا على الساحتين الدولية والاقليمية!

 

الطعن بالنتائج

يأتي الطعن بالنتائج من أحزاب المعارضة إذ أن هناك شكوكاً بقيام أشخاص بالاقتراع أكثر من مرة، وهناك أيضاً أوراق لم تتم المصادقة عليها عند الاقتراع كما ينص القانون. ولذلك تطالب المعارضة باعادة عد الأصوات، والتأكد من صحتها، وهذا لم ولن يقبل به الرئيس التركي رجب طيب اردوغان، اذ يقول أن الأغلبية وافقت على هذا التعديل الدستوري!

أما لجان المراقبة الأوروبية فقد أكدت أن هناك شكوكاً في أوراق الاقتراع، وان حالة "غش" و"تزييف" قد وقعت، وان هذه اللجان قد تتوجه الى المحكمة الاوروبية للبت في نتائج هذا الاستفتاء. وطبعاً فان قرار هذه المحكمة ليس ملزماً للحكومة التركية، كما ان تركيا نفسها تعتبر مثل هذا الأمر تدخلاً سافراً بشؤون تركيا الداخلية، ولن تكترث به.

وهذه النتائج ستساهم إلى حد كبير في توتر العلاقة بين الدول الأوروبية وتركيا، والتي تشهد الآن تبادلاً بالاتهامات والتصريحات النارية العدائية. ويقود الحملة ضد الدول الأوروبية الرئيس أردوغان نفسه لأنه غير راضٍ عن مواقف هذه الدول تجاه تركيا، ولمنعها الأتراك في اوروبا من القيام بمهرجانات دعم وتأييد للتعديل الدستوري، أي تقديم الدعم للرئيس أردوغان!

 

انقسام في التركيبة التركية

استناداً الى تفاصيل نتائج هذا الاستفتاء، فان غالبية الاكراد في تركيا صوتوا ضد التعديل، وكذلك جزء كبير من العلويين. أي أن أكراد تركيا لن يقبلوا بالتعديل، وهم يقفون بكل صراحة ضد أردوغان لمواقفه المعادية لهم.

مصادر عدة قالت أن الأتراك خارج تركيا صوتوا لصالح التعديل بنسب عالية لانهم أصحاب ميول "اسلامية" متعصبة، في حين ان نسبة الدعم للتعديل في تركيا نفسها كانت أقل بكثير!

وهذه النتائج تظهر أن هناك عدداً كبيراً من الاتراك يؤيدون النظام العلماني البرلماني، وهم ضد تحول تركيا الى دولة عثمانية سلطانية، ويخشون من أن النظام الرئاسي سيحول تركيا الى دولة ديكتاتورية، خاصة اذا كانت ميول الرئيس ديكتاتورية كما هو الحال مع الرئيس الحالي رجب اردوغان.

هذا الانقسام في الرأي، وفي التوجهات، اضافة الى الغضب العارم لسياسة اردوغان القائمة على بطش وقمع كل من يخالفه الرأي، حتماً سيغير تركيا من دولة مستقرة الى دولة ضعيفة، وغير مستقرة!

 

المتوقع من أردوغان

رغم أن نتائج الاستفتاء هي لصالحه، إلا أن الرئيس أردوغان لن يقوم بكل التعديلات الدستورية دفعة واحدة، فهو سيلجأ إلى خطوة تلو أخرى حتى لا يثير معارضيه. كما أن أردوغان من الآن يهيء نفسه للانتخابات العامة في خريف عام 2019. ويأمل بفوز حزبه بهذه الانتخابات كما أن أردوغان سيعود الى رئاسة حزب العدالة والتنمية مجدداً ليقوده في الانتخابات القادمة!

 

وضع صعب

تركيا ستعيش في وضع صعب إذ أن أردوغان على علاقة سيئة مع دول الجوار، وعلاقة فاترة مع روسيا وايران، وباردة جدا جدا مع الاتحاد الاوروبي. واضافة الى ذلك فان المعارضة له في الداخل ليست ضعيفة، وقد تثبت ذاتها رغم كل أساليب القمع الممارسة بحقها.

اردوغان ما زال يتدخل في الشأن السوري والعراقي، وما زال يحارب حزب العمال الكردستاني، ويقف ضد اقامة دولة كردية على الحدود التركية.

اذا لم يقم اردوغان بتعزيز جبهته الداخلية، فان تركيا في مأزق كبير، كما ان نتائج هذه الانتخابات التي يعتبرها "نعمة" بالنسبة له قد تتحول الى نقمة على الشعب التركي وتركيا.

من الصعب التكهن بأي شيء، سوى أن تركيا بدأت مرحلة تغيير.. ومن الصعب تحديد اذا كان ايجابياً أم سلبياً!

 

العدد 1080
السنة السابعة والثلاثون
15,July,2017
المنبر الحر
حصاد البيادر
وقفة
فكة شيكل
محطة جريئة
شؤون فلسطينية
حكايا وخفايا
شؤون عربية
شؤون دولية
مواضيع اخرى
مقابلات
تقارير
أعمدة ثابتة
صوت الأسرى
شؤون اسرائيلية
مواضيع الغلاف
شؤون مسيحية
بيانات
شؤون الاسرى
اسلاميات
اخبار علمية وطبية
وفيات وتعازي
تهاني
القائمة البريدية
 

هل القدس في خطر؟ 

    
من المتوقع أن يصوت مجلس الأمن الدولي بداية الأسبوع المقبل على مشروع قرار طرحته مصر يطالب بإلغاء أي قرارات أحادية تتعلق بوضع مدينة القدس. § نواب في مجلس العموم البريطاني يحذرون من أن خطط وزارة الدفاع لشراء معدات عسكرية، من بينها سفن وطائرات حربية، قد تكون مهددة بسبب عدم قدرة الوزارة على توفير نفقات بقيمة 7.3 مليار جنيه إسترليني. § تقارير إعلامية تقول إن وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) أدارت برنامجا سريا تبلغ تكلفته ملايين الدولارات للتحقيق والبحث في الأجسام الطائرة المجهولة. § أصدقاء للمياردير الفلسطيني صبيح المصري وأعضاء من عائلته يقولون إنه احتجز عندما كان في رحلة عمل الى المملكة العربية السعودية، التي يحمل جنسيتها أيضا. § نادي ريال مدريد يتوج بلقب بطولة العالم للأندية بكرة القدم بعد هزيمته لنادي غريميو البرازيلي بهدف واحد مقابل لاشيء في المباراة النهائي للبطولة على ملعب زايد في الإمارات. § السلطات الكندية تعثر على جثة الملياردير الكندي "باري شيرمان" وزوجته "هوني" في منزلهما بمدينة تورونتو في ظروف وصفتها الشرطة بأنها "مريبة". § رومانيا تودع ملكها السابق ميخائيل إلى مثواه الأخير، بحضور جماهير غفيرة وعدد من أعضاء الأسر الملكية الأوروبية. § صور مضحكة من مسابقة تصوير الحياة البرية الكوميدية § عدد من تلاميذ الموسيقى في مدينة سراييفوا حاولوا تحطيم الرقم القياسي لعدد الموسيقيين الذين يعزفون على بيانو واحد في نفس الوقت § مجموعة من الشبان البريطانيين تحدوا التليف الكيسي وأنشأوا فرقة موسيقية بارغم انهم ممنوعون من الإلتقاء ببعضهم البعض. § فيل صغير وأمه يعلقان في فتحة تصريف مياه في سريلانكا، وفريق الانقاذ يواجه صعوبة في انقاذ الصغير بسبب استمرار مهاجمة امه لهم. § وزارة الآثار المصرية تعلن انتهاء أعمال ترميم وتجديد مكتبة دير سانت كاترين بجنوب سيناء § سارة عصام، أول مصرية تحترف في صفوف أحد أندية الدوري الإنجليزي الممتاز للسيدات، وكانت تلعب في نادي وادي دجلة المصري والمنتخب المصري للسيدات. § الطالبة أصرت على أنها سترتدي شعرا مستعارا فوق الحجاب ولن تنزعه وفوجئت بمنعها من دخول قاعة في كلية الحقوق بجامعة ألورين النيجيرية. § الإيرانية ميترا فرازاندا تتحدث عن احتياجات النساء ذوات الاحتياجات الخاصة. § قادة دول الاتحاد الأوربي يتفقون على بدء المرحلة الثانية، من مفاوضات خروج بريطانيا من الاتحاد (بريكست)، والتي يتوقع أن تبدأ الشهر المقبل. § عثرت وكالة ناسا الأمريكية للفضاء على نظام نجمي بعيد يشبه نظامنا الشمسي، يتشكل من ثمانية كواكب تدور حول نجم يسمى كيبلر-90، مثل عدد الكواكب في مجموعتنا الشمسية. § مخرج فيلم "سيد الخواتم" بيتر جاكسون يكشف عن أن الممثلتين ماريا سورفينو وآشلي جود قد وضعتا على "القائمة السوداء" بعد محادثات مع شركة هارفي واينستين. § نتائج الجولة الثامنة عشر في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم (البريميير ليغ) § أكد وزير الخارجية العراقي د. ابراهيم الجعفري أن التحالف الدولي ليس بصدد اقامة قواعد عسكرية دائمة في العراق بعد هزيمة تنظيم ما يعرف بالدولة الاسلامية، مشدداً على ان التدخل العسكري للتحالف الدولي في العراق والدعم الذي قدمه للحكومة العراقية في حربها ضد تنظيم الدولة كان بشروط لا تخل بالسيادة العراقية. § "دنيانا" يطرح هذا الأسبوع قضية "تجربة الاعتقال" وهي لا تشبه أية تجربة يعيشها الانسان في حياته. هي تجربة مقرونة بالتعذيب والتحقيق والايذاء المعنوي والجسدي وضريبة يدفعها الانسان بسبب دفاعه عن قضية ما أو ربما رأي ما. § يستضيف برنامج "بتوقيت مصر" الباحث عمرو حمزاوي للحديث عن فصله من جامعة القاهرة وأسباب بعده عن مصر. كما يتطرق البرنامج الى دور "المجلس الأعلى للاستثمار". ويستضيف أيضا رئيسة الطائفة اليهودية في مصر للحديث عن يهود مصر. § في الحلقة الجديدة من "عالم الكتب" لقاء جديد، مع الروائي الفلسطيني أنور حامد وحديث عن روايته الجديدة "مي وملح" التي تتعرض لتفاصيل الحياة في الأراضي الفلسطينية فيما بعد أوسلو § قرار ترامب الأخير الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل لازال يلقي بأصداءه على الصحف البريطانية في نسخها الورقية والرقمية الصادرة صباح الأحد علاوة على محاولات مقاضاة رئيس الوزراء البريطاني السابق توني بلير مع موضوعات أخرى. § صحف عربية تهتم بسقوط عدد من المتظاهرين الفلسطينين خلال فعاليات "جمعة الغضب" الثانية دعماً للقدس. § بلدية بارل ناسو الهولندية تضم ما يربو على 20 جيبا بلجيكيا، والتي بدورها تضم داخلها أراض تخضع للسيادة الهولندية، فيما يمثل تداخلا فريدا من نوعه بين البلدين. § ضغوط الحياة التي تدفعنا إلى العمل لفترات أكثر، والنوم لفترات أقل، تؤدي إلى وباء عالمي له تبعات تبعث على القلق، كما يقول مات ووكر، الأستاذ في علم الأعصاب. § يسعى المسؤولون في سلطنة عمان الى مواجهة تحديات توظيف الشباب في ظل الأوضاع الاقتصادية التي تشهدها الدول الخليجية نتيجة تراجع أسعار النفط. كيف تقيمون جهود الحكومة لمساعدة وتمكين الشباب؟ § وزارة الثقافة السعودية تعلن عن منح تراخيص لدور السينما في المملكة لتفتح أوائل العالم القادم وتساؤلات كثيرة عن كيف سيتجاوب المجتمع السعودي المتدين والمحافظ مع الخطوة § تطورات الأحداث في الأراضي الفلسطينية، ولبنان يدخل نادي الدول النفطية، والاختلاط في الحفلات، من أبزر الموضوعات التي شغلت المغردين العرب. § قضايا اليوم: جدل واسع في المملكة العربية السعودية حول تعيين نساء في شرطة المرور، وانتقادات تطال تصريحات الممثلة ملاك يوسف المشاركة في مسابقة ملكة جمال الدول العربية 2018. § اختيارات بي بي سي لبعض أفضل الصور الإخبارية، التي التقطت حول العالم خلال الأسبوع الماضي. § اختيرت 12 صورة في القائمة النهائية للأعمال المتنافسة في مسابقة "فنون البناء" الدولية للتصوير المعماري لهذا العام. نستعرض هذه الصور، والتي تتراوح بين تصميمات تجسد بعض التفاصيل المجردة والمباني المهجورة. § غطت موجة من الثلوج معظم دول شمال أوروبا الاثنين وأدت إلى إلغاء مئات الرحلات الجوية. § ننشر كل أسبوع مجموعة من صور القراء حول موضوع معين، وموضوع هذا الأسبوع هو "قواعد التماثيل". § اختيارات بي بي سي لبعض أفضل الصور الإخبارية عن أفريقيا، خلال الأسبوع الماضي. § فازت صورة التقطت من الجو لرقعة ضخمة من الجليد بالمنطقة القطبية الجنوبية، تبدو كمكعبات سكر عملاقة، بالجائزة العامة في مسابقة الجمعية الملكية للتصوير الفوتوغرافي التي تلقت أكثر من 1100 عمل في فئات الفلك والسلوك وعلوم الأرض وعلوم المناخ وعلوم البيئة والتصوير الميكروسكوبي. § محكمة صينية تقضي بالسجن لمدة عام على شاب صيني اُدين بتهمة إهانة صورة القائد المغولي الشهير جنكيز خان، والتحريض على الكراهية العرقية. § تعرف على رئيس جنوب أفريقيا الذي يستعد حزب المؤتمر الوطني الحاكم هناك لاختيار بديل له. § رجل يعثر على والديه بعد رحلة بحث مع ابنته استمرت 74 عاما ليكشف المزيد من أسرار حياته الأولى التي باتت مجهولة لظروف التبني منذ وقت الحرب العالمية الثانية. § تعرف على السياسي النمساوي البارز سباستيان كورتس البالغ من العمر 31 عاما فقط. الذي فاز حزبه باكبر نسبة من الاصوات في الانتخابات النمساوية. § مصدر بريطاني يؤكد دقة مضمون الوثيقة التي تتحدث عن إبلاغ الرئيس المصري المخلوع حسني مبارك رئيسة وزراء بريطانيا الراحلة مرغريت ثاتشر قبوله توطين فلسطينيين بمصر مقابل إطار عام لتسوية شاملة في الشرق الأوسط. § إسألوا ونحن نجيبكم؟ §